جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

استمرار موجة الحر القاتلة في الهند

غصت المستشفيات في الهند بالمواطنين المصابين بالإعياء وبضربات الشمس نتيجة موجة الحر الأخيرة.

وخلال أسبوع واحد قضت الحرارة على أكثر من 1500 شخص.

وتوفي 1020 شخصا في ولاية أندرا برايش الجنوبية منذ الثامن عشر من الشهر الحالي.

وفي ولاية تيلانغانا وصلت درجات الحرارة إلى 48 درجة مئوية وأودت بحياة 340 شخصا خلال يومين.

يذكر أن أغلب المتضررين من موجة الحر هذه هم الشريحة الفقيرة التي تعيش في المساكن العشوائية والحقول ولا تمتلك أجهزة للتبريد.