جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

مليون سيارة فولكسفاغن مشمولة بالفضيحة

إعترف مدير عمليات شركة فولكسفاغن الألمانية للسيارات في الولايات المتحدة مايكل هورن بأن شركته لم تتحل بالأمانة والصدق عندما استخدمت برامج كمبيوترية للتلاعب بنتائج اختبارات ما تنفثه سيارات الشركة من غازات ضارة.

وقال هورن إن فولكسفاغون لم تتعامل بصدق مع السلطات الأمريكية، مضيفا "لقد اسأنا التصرف بشكل كامل."

وكانت وكالة حماية البيئة الأمريكية قد قالت يوم الجمعة الماضي إن السيارات التي تنتجها فولكسفاغون التي تعمل بمحركات وقود الديزل تنفث من الغازات المضرة والسامة كميات أكبر بكثير من النتائج التي جاءت بها الاختبارات.