جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

"روميو وجوليت" أيزيديان ينتحران بسبب ظروف الحرب

يعيش أغلب النازحين العراقيين حياة صعبة بعد تشريدهم من منازلهم بسبب الحرب الدائرة ضد تنظيم "الدولة الإسلامية".

ويحذر ناشطون يعملون في مجال إغاثة ومساعدة النازحين من ارتفاع حالات الانتحار في بعض المخيمات بسبب الاكتئاب واليأس.

ووثق الناشطون 14 حالة انتحار بين العراقيين من الطائفة الأيزيدية خلال الشهرين الماضيين في مدينة دهوك، من بينهم فتى وفتاة كانت تربطهم قصة حب قبل أن يقررا الانتحار بسبب ظروفهم الإنسانية الصعبة.

تقرير أحمد ماهر.