جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

لافروف: روسيا تحارب الإرهاب في سوريا

دافع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف عن الغارات الجوية التي يشنها بلده في سوريا، قائلا إن هدفها هو جماعات "إرهابية" مثل تلك التي يستهدفها التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة.

وأضاف لافروف، في مؤتمر صحفي في نيويورك، أن روسيا لا تعتبر "الجيش السوري الحر"، المعارض للرئيس بشار الأسد، جماعة إرهابية.

ومضى قائلا إن الجيش السوري الحر يجب أن يكون جزءا من أي تسوية سياسية للنزاع في سوريا.

وأدلى لافروف بهذه التعليقات بينما قامت طائرات روسية بقصف أهداف جديدة في سوريا، لليوم الثاني على التوالي.

وأفادت بعض التقارير بأن أهداف الغارات ليست لتنظيم الدولة الإسلامية، بينما قالت وزارة الخارجية الروسية إن الغارات استهدفت مواقع يستخدمها تنظيم الدولة بالقرب من إدلب وحماة.

ويقول نشطاء إن الأهداف التي قصفت تتبع حماعة "جبهة النصرة" المرتبط بتنظيم القاعدة والذي يعارض تنظيم "الدولة الإسلامية" ونظام حكم الأسد في آن واحد.

وقال نشطاء في بلدة تلبيسة، شمالي سوريا، لبي بي سي إن الغارات أدت إلى مقتل 20 مدنيا، وإنه لا وجود لمسلحين من تنظيم الدولة في المنطقة.