جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

مقنع مسلح بسيف يقتل شخصين في مدرسة بالسويد

قام شخص مقنع يحمل سيفا بقتل طالب ومعلم في مدرسة في السويد، وأصيب شخصان آخران بجراح خطيرة في المدرسة الواقعة في مدينة ترولهاتان غربي البلاد.

وقالت الشرطة إن المهاجم هو أحد سكان المدينة ويبلغ من العمر 21 عاما، وأنه قُتل.

ووصف شهود عيان أجواء الفوضى والهلع التي وقعت في المدرسة أثناء الحادث، إذ هرب المئات من الطلبة من المبنى وهم يصرخون هلعا.

واستجابت الشرطة لنداء استغاثة هاتفي أبلغ عن وقوع هجوم في كافتريا مدرسة كرونان في حوالي الساعة 10:10 بالتوقيت المحلي (08:10 بتوقيت غرينيتش) الخميس.

وتوفي أحد المعلمين في المدرسة متأثرا بالجروح التي أصيب بها في موقع الحادث، كما نقل طالبان آخران، أعمارهما 11 و15 عاما، ومعلم آخر الى المستشفى. وتوفي أحد الطالبين من جراء جراحه في المستشفى.

وأفادت محطة إذاعة سويدية أن الشرطة، وبضمنهم خبراء في القنابل، يقومون بفحص أحد العناوين في مدينة ترولهاتان، يعتقد أنه منزل المشتبه به.

وقال أحد الطلاب متحدثا للتلفزيون السويدي إنهم اعتقدوا للوهلة الأولى أن الأمر كان مزحة.

وأضاف كان المهاجم "يرتدي قناعا وملابس سوداء ويحمل سيفا طويلا".

وقال طالب آخر إن المهاجم كان يرتدي قناع فيلم حرب النجوم، بحسب صحيفة سويدية.

وقال متحدث باسم الشرطة إن رجال الشرطة أطلقوا اطلاقتين، أصابت واحدة منهما المهاجم.

ولم يوضح المتحدث الدوافع التي وقفت وراء الهجوم.