جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

حداد عام في لبنان بعد مقتل العشرات في تفجيرين انتحاريين

دعا رئيس الوزراء اللبناني تمام سلام إلى وحدة الصف والتصدي لمحاولات بث الفرقة بين أبناء الشعب اللبناني عقب تفجيرين انتحاريين ضخمين وقعا في العاصمة بيروت الخميس.

وأعلن الحداد العام في جميع أنحاء لبنان الجمعة بعد مقتل 43 شخصا وإصابة 239 في الحادث.

ويقول تنظيم "الدولة الإسلامية" إنه يقف وراء الحادث، الذي يعتبر الأكبر دموية في بيروت منذ انتهاء الحرب الأهلية في لبنان عام 1990.

وتعد الضاحية الجنوبية بمثابة معقل جماعة حزب الله التي لعبت دورا في الصراع الدائر في سوريا المجاورة، وذلك من خلال تقديم الدعم لحكومة الرئيس بشار الأسد.