جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

تباين الآراء حول تمديد حالة الطوارئ في فرنسا 3 أشهر

وافقت الجمعية الوطنية في فرنسا (البرلمان)، الخميس، على تمديد حالة الطوارئ 3 أشهر إضافية، في ظل ما تشهده البلاد من استنفار أمني عقب هجمات باريس التي نفذها تنظيم "الدولة الإسلامية" قبل أسبوع.

وأعلن الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند، السبت الماضي، حالة الطوارئ في البلاد، وطالب بتعزيزات عسكرية لمنع وقوع هجمات جديدة، فيما قررت الرئاسة الفرنسية نشر نحو 1500 جنديا إضافيا في باريس.

ودعا رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس، الخميس، البرلمان إلى المصادقة على مشروع قانون جديد للطوارئ يتضمن تقييدا للحريات العامة وإغلاق مساجد المتطرفين.

وأضاف أن القانون الجديد سيقيد بعض الحريات من أجل ضمان أمن الفرنسيين.

ومن ضمن الإجراءات المقترحة" إغلاق مساجد المتشددين"، وفرض الإقامات الجبرية بناء على الأنشطة الإلكترونية للأفراد المتشددين.

تقرير حنان عبد الرازق.