جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

مسلمو استراليا "الأكثر عرضة للتمييز" في بلدهم

أظهر استطلاع حديث، أجرته جامعتا وسترن سيدني وتشارلز سترت مع أكاديمية العلوم والأبحاث الإسلامية ومقرها سيدني، أن المسلمين في استراليا أكثر عرضة للتمييز والتعصب الديني بنحو ثلاثة أمثال مقارنة بغيرهم من أتباع الديانات الأخرى في البلد.

وقال نحو 60 في المئة ممن شاركوا في الاستطلاع إنهم تعرضوا لنوع من الأفعال الناجمة عن مشاعر الخوف من الإسلام.

وفي مؤتمر عن الإسلام في سيدني، حذر أكاديميون من أن التمييز قد يجعل شباب المسلمين أكثر عرضة للجنوح إلى التطرف.

ويرى القائمون على الدراسة أن الأحداث الجارية في أنحاء العالم "منحت الجرأة" للمتعصبين في استراليا.

لكن يبدو أن المتورطين في أفعال التعصب العرقي والديني يشكلون أقلية في المجتمع، حسبما يفيد مراسل بي بي سي، فيل مركر، في سيدني.