جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

جمعية نسائية مغربية لتحسين معاملة البغال

لطالما عُرفت البغال بثبات ورسوخ أقدامها، وبقدرتها على سلوك الطرقات الوعرة في الوديان وفي الجبال.

وعرفت أيضا قدرة على تحمُّل سوء معاملة أصحابها رغم المهام التي تؤديها لهم.

وفي منطقة جبال الأطلس الكبير في المغرب، حيث دأب السكان المحليون من قبائل الأمازيغ لقرون على استخدام تلك البغال في أعمالهم اليومية، أنشات مجموعة من النساء جمعية تعاونية تهدف لتغيير سلوك قساوة التعامل مع البغال.

غلين كوسكوير، طبيب بيطري وباحث في جامعة إدنبرا في اسكتلندا، يشرح كيف تعود أنشطة تلك الجمعية بالنفع ليس فقط على البغال وعلى سائقيها، بل أيضا على نساء المنطقة اللواتي وجدن في تلك الأنشطة فرص عمل جديدة لهن.