جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

هجوم للقاعدة على فندق في عاصمة بوركينا فاسو

قتل 23 شخصا على الأقل في الهجوم الذي شنه مسلحون إسلاميون على فندق في بوركينا فاسو، حسب السلطات.

وقال ناجون إن المسلحين أضرموا النار في الفندق بعدما أطلقوا النار على أكبر عدد من نزلائه.

وينتمي القتلى إلى 18 جنسية.

وقال تنظيم القاعدة في المغرب الإسلامي إنه نفذ الهجوم.

وأعلن وزير الأمن في بوركينا فاسو أن العملية الأمنية لاستعادة السيطرة على الفندق الذي استولى عليه مسلحون إسلاميون قد انتهت.

وأضاف الوزير أن ثلاثة "جهاديين" قتلوا خلال العملية الأمنية، وهم "عربي" وأفريقيان اثنان.

لكن تقارير تفيد بأن فندقا قريبا يتعرض الآن للهجوم.

وقالت قوات الأمن إنها حررت 126 رهينة في المجموع.

ويعتقد أن أشخاصا عديدين قد قتلوا من ضمنهم ثلاثة مسلحين.