جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

بلا قيود مع البارونة فاليري أموس المساعدة السابقة للأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الانسانية

يستضيف برنامج بلا قيود في هذه الحلقة شخصية تسلمت مناصب مهمة فمرة تقود مجلس اللوردات في بريطانيا وأخرى مساعدة للأمين العام للأمم المتحدة كمنسقة للشؤون الانسانية.

نبّهـت من خلال زياراتها المكوكية لسوريا إلى خطورة الأوضاع الإنسانية التي انحدرت الى أعماق سحيقة على حد وصفها كما شاركت في نقاشات مجلس الأمن، مشددة على ضرورة دعم اللاجئين وتوفير المساعدات الأساسية وحق الحماية للمدنيين.

نسأل البارونة فاليري أموس المساعدة السابقة للأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الانسانية عن هذه الدعوات التي لم تلقى أذانا صاغية وبالأخص في ظل ما وصلت إليه الأوضاعُ الإنسانية مؤخراً في سوريا وهل ترى أن مجلس الأمن فشل في التعامل مع الأزمة السورية؟

ألم يخذل مجلسُ الأمن الدولي المدنيين العزل من السوريين بعدم حمايتهم من النزاع كما دعت هي وانشغل بتفاصيل تقنية في الصراع كالتحقيق في قضية الضربات الكيميائية التي اتهم فيها النظام السوري؟

لماذا ترى أن السلام في سوريا بعيدُ المنال؟ وما واقعية دعواتها إلى جلب قادة الفصائل المسلحة أو النظام في سوريا إلى محكمة جرائم الحرب الدولية؟

وإذا كانت تشعر بخيبة أمل تجاه مجلس الأمن، كيف تقيم هي أداءَ الأمم المتحدة في سوريا وربما في اليمن الذي تتفاقم أزمته إنسانياً؟

يعرض البرنامج يوم السبت الساعة 17:30 بتوقيت غرينتش، ويعاد على مدى أيام الأسبوع.

لمشاهدة كامل الحلقات من البرنامج، اضغط على الرابط التالي: <<< https://www.youtube.com/playlist?list=PLF614048CA3E017F0>>>