الخوف من الإسلام
جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

قصة طالب عراقي أُجبر على مغادرة طائرة أمريكية

قال خير الدين المخزومي، الطالب العراقي الذي أجبر على مغادرة طائرة شركة "ساوث ويست" الأمريكية "لقد اختاروا الشخص الخطأ، فقد مارسوا التمييز ضد طالب جاء إلى هذه البلاد كلاجئ عراقي لمتابعة أحلامه".

وكان المخزومي، الذي يدرس بجامعة كاليفورنيا، متجها من مدينة لوس أنجيليس إلى أوكلاند في كاليفورنيا.

وأوضح المخزومي (26 عاما) أنه "اتصل بعمه وهو على متن الطائرة ليعلمه بأنه كان في محاضرة للأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون" . وأضاف "كنت متحمساً للغاية، فطلبت عمي لأخبره بذلك"، بحسب صحيفة النيويورك تايمز.

وقال المخزومي إنه "استخدم كلمة إن شاء الله في نهاية المحادثة الهاتفية مع عمه". وأنه عندما أنهى مكالمته، شاهد إحدى الراكبات التي تجلس أمامه، تحدق فيه بصورة غربية، فتوقع أن تقوم بالإبلاغ عنه.

وأكد مكتب التحقيقات الفيدرالي أنه " حقق مع المخزومي، إلا أنه لم يكن هناك أي دليل يدينه على الإطلاق".