جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

قتلى في أعنف غارات على إدلب منذ ثلاثة شهور

قال نشطاء سوريون معارضون إن عشرات الأشخاص ومن بينهم أطفال سقطوا بين قتيل وجريح في غارات جوية شنتها طائرات حربية روسية على مناطق في مدينة ادلب شمالي سوريا التي تسيطر عليها فصائل اسلامية معارضة أبرزها جبهة النصرة.

وأظهرت صور حديثة بثها نشطاء على الانترنت الدمار الذي خلفته الغارات.

وقال نشطاء من مدينة ادلب ان الغارات استهدفت مشافي في المدينة من بينها المشفى الوطني، وهو ما لا يمكن بعد تأكيده من مصادر مستقلة.