جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

تراجع طفيف لمنسوب نهر السين بعد أن وصل لأعلى مستوياته

تراجع منسوب مياه نهر السين في العاصمة الفرنسية باريس تراجعا طفيفا بعد أن بلغ أعلى مستوى له منذ أكثر من 30 عاما، مما دفع سلطات المدينة إلى إغلاق أجزاء من شبكة قطارات الأنفاق وكذلك معالم بارزة جراء الفيضانات.

وأغلق متحفا اللوفر وأورسيه، فيما نقل القائمون عليهما الأعمال الفنية إلى أماكن آمنة، وذلك مع ارتفاع مستويات الفيضان إلى 6 أمتار.

وأعلنت هيئة الوقاية من الفيضانات في فرنسا تراجع منسوب المياه في نهر السين بشكل طفيف صباح السبت للمرة الاولى منذ اسبوع ليعود إلى 6.07 امتار.

وقالت وزيرة البيئة سيغولين روايال الجمعة إنه "من المرجح ان يستقر مستوى المياه بين 6.10 امتار و6.40 مترا خلال الليل قبل أن يحدث المزيد من الانحسار للمياة خلال عطلة نهاية الأسبوع".