جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

الرئيس العراقي :يجب إجراء تحقيق في انتهاكات الفلوجة

الرئيس العراقي يرفض في مقابلة خاصة مع بي بي سي الانتهاكات التي ارتكبت في الفلوجة، ويؤكد أنها ليست ممنهجة.

وأعرب الرئيس العراقي فؤاد معصوم عن رفضه للانتهاكات التي ارتكبت ضد بعض من سكان الفلوجة ضمن المعركة الدائرة حاليا لاستعادتها من مقاتلي تنظيم "الدولة الإسلامية" قائلا إنها لم تكن انتهاكات منظمة، لكنه طالب بالتحقيق فيها.

وقال في مقابلة خاصة مع بي بي سي، إن الحشد الشعبي قوة عسكرية مدربة وفاعلة في المعركة لكن احتجاز الأفراد والتحقيق معهم من اختصاص الدولة ويجب أن يخضع لإشراف قضائي.

ونفى الرئيس العراقي فشل النظام السياسي الجديد في العراق، مستبعدا أن يكون العراقيون يحنون لديكتاتورية نظام صدام حسين.

أجرى اللقاء عمر عبد الرازق.