جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

مشادة حادة في جلسة طارئة بالبرلمان الأوروبي لمناقشة خروج بريطانيا من الاتحاد

شهد البرلمان الأوروبي مشادة حادة خلال جلسة خاصة لمناقشة تبعات اختيار البريطانيين.

وانصب الغضب على زعيم حزب استقلال المملكة المتحدة نايجل فاراج، وهو من أبرز قادة حملة "الخروج"، الذي اُتهم بتبني "دعاية نازية" ووُصف بأنه "كاذب".

لكن فاراج قال لأعضاء البرلمان "أنتم كمشروع سياسي في حالة نكران"، مؤكدا أن بريطانيا لن تكون "آخر عضو يغادر الاتحاد".

ووصل رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون إلى بروكسيل للمشاركة في قمة طارئة مع قادة الاتحاد الأوروبي، وهو أول اجتماع من نوعه منذ تصويت البريطانيين لصالح الخروج من الاتحاد الخميس الماضي.