جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

هشام جنينة لبي بي سي: لم أبلغ بقرار عزلي

كشف هشام جنينة، الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات في مصر، أنه لم يبلغ بقرار عزله بل علم بالأمر من محطات تلفزيونية.

وفي لقاء مع بي بي سي، قال أن اللجنة التي شكلها الرئيس لمراجعة التقارير التي تَقدّم بها الجهاز المركزي للمحاسبات، غير مؤهلة للنظر في تقارير كهذه لأنها تضم في عضويتها ممثلين عن وزارات طالتها اتهامات بالفساد.

ويُحاكم هشام جنينة، الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات في مصر - وهو أعلى هيئة رقابية بالبلد - بتهمة نشر أخبار كاذبة تضر بالأمن والسلم العام، في خطوة غير مسبوقة لمسؤول في مثل منصبه.

وثار جدل حين جاء في تقرير لجنينة، أثناء توليه منصبه، أن الفساد في الجهاز الحكومي للدولة تجاوز 600 مليار جنيه مصري (نحو 67.58 مليار دولار) في ثلاث سنوات. وعقب ذلك عُزل الرجل من منصبه.

شاهد المقابلة الكاملة على قناتنا على يوتيوب.