الهند: صور عن النيران المشتعلة في جوف الأرض منذ مئة عام

أعد المصور الهندي، روني سان، مشروعا فاز بجائزة دولية لتصوير المجتمعات المهمشة، تناول فيه بلدة جاريا، التي تشتعل النيران في جوف الأرض بها، منذ أكثر من مئة عام.

ويعرف سكان البلدة هذه الحقيقة وهم يتعايشون معها، فأصبحت جزاءا من حياتهم.

وقد التهمت النيران بلدات أخرى في منطقة جاريا وقضت على معالم الحياة فيها، بعدما كانت مزدهرة في وقت من الأوقات.

ويعتمد سكان هذه المنطقة اقتصاديا على مناجم الفحم فيها، وليس لهم أي مهارات أخرى، فلا خيار لهم إلا البقاء.

Image caption كانت منطقة جاريا قديما غابة خضراء. واكتشف الفحم في القرن الثامن عشر، وبحلول القرن التاسع عشر، أصبحت هذه المنطقة هي مصدر المعادن في الهند
Image caption كانت النيران مشتعلة في جوف الأرض لمئة عام، ولكن ألسنتها خرجت إلى السطح والتهمت المساكن والمعابد والمدارس التي وجدتها في طريقها، هنا
Image caption كانت النيران ملتهبة في جوف الأرض بمنطقة جاريا لمئة عام
Image caption جدار معبد محطم بقرية قريبة من منجم للفحم في جاريا، تحطمت الكثير من المساكن في القرى القريبة من مناجم الفحم، بسبب التفجير والنيران في جوف الأرض
Image caption جاريا كانت غابة خضراء قبل اكتشاف الفحم في القرن الثامن عشر
Image caption طفلان ينتظران والديهما اللذين يعملان في منجم الفحم
Image caption المسؤولون عن المنجم يحاولون استخراج الفحم غير المستعمل من وسط النيران
Image caption عامل بمنجم للفحم في جاريا
Image caption عامل في منجم للفحم يحصل على دولارين مقابل تحميل 5 شاحنات بالفحم
Image caption تأتي هؤلاء النسوة في الصباح الباكر لالتقاط بقايا الفحم، قبل أن يبدأ العمل

ويقول سان: "أريد أن يطلع العالم على هذه الصور، لأن ما يعيشه سكان جاريا، ليس حكرا على الهند إطلاقا، بل هو مشكل بيئي واقتصادي وسياسي منتشر في العديد من دول العالم، وأتمنى أن تثير هذه الصور حوارا بشأن المستقبل".