إل جي تقر بخلل في شاشة باهظة الثمن باقترابها من موجّه الانترنت

شاشة إل جي مصدر الصورة LG
Image caption سعر الشاشة يبلغ نحو 900 دولار

أقرت شركة إل جي، العملاقة في مجال الالكترونيات، بأن شاشات الكمبيوتر الجديدة باهظة الثمن التي تصنّعها تواجه "مشاكل في الأداء" عند وضعها بالقرب من أجهزة توجيه الانترنت اللاسلكي (واي-فاي).

ويبلغ سعر الشاشة من طراز " Ultrafine 5K" نحو 900 دولار، ويُروّج لها على أنها شاشة عرض خارجية لأجهزة كمبيوتر ماك التي تنتجها شركة أبل.

لكن عملاءً لاحظوا أن الشاشة تصدر وميضا متقطعا أو تنطفئ فجأة عندما توضع بالقرب من جهاز توجيه الواي-فاي (راوتر)، وأعرب بعضهم عن الاستياء في تعليقات على موقع شركة أبل.

وقالت إل جي لبي بي سي إنه يتعين على العملاء تغيير مكان الشاشة.

وكتب أحد العملاء بموقع أبل "الشاشة وصلت اليوم، لكن الصورة راحت تومض على نحو متقطع أو تنطفئ عندما تُستخدم مع جهاز جديد من طراز ماك بوك برو".

وقال آخر "الشاشة ليست محمية بصورة جيدة من إشارات موجه الواي-فاي. لذا لا يمكنك وضع موجّه الواي-فاي في نطاق مترين من الشاشة، وإلا ستختفي الصورة".

وأضاف "بكل بساطة، الشاشة ليست مهيئة لطرحها للجمهور".

وفي بيان، اعتذرت إل جي عن أي "إزعاج" واجه العملاء.

وقالت الشركة "تغيير مكان الموجه أو الشاشة سيحل المشكلة".

وأضافت أن أيا من الشاشات التي صُنّعت اعتبارا من فبراير/ شباط 2017 ستزود بوسائل "وقاية قوية" لحمايتها من التداخلات الكهرومغناطيسية، داعية العملاء الذين يواجهون مشاكل مستمرة إلى ضرورة التواصل مع إل جي.

المزيد حول هذه القصة