السجن 20 عاماً لأمريكي يدير موقعاً إباحياً للأطفال

شغل براونينغ منصب التحكم المركزي للموقع الإلكتروني "بلاي بن" الذي يظهر على الإنترنت المظلم. مصدر الصورة Svetlana_Angelus
Image caption شغل براونينغ منصب التحكم المركزي للموقع الإلكتروني "بلاي بن" الذي يظهر على الإنترنت المظلم.

صدر حكم على أمريكي يدير موقعاً يبيع فيه صوراً لاعتداءات جنسية على أطفال بالسجن لمدة 20 عاماً.

وشغل ديفيد لين براونينغ منصب التحكم المركزي للموقع الإلكتروني "بلاي بن" الذي يظهر على الشبكة المظلمة في النت.

وسيخضع براونينغ لمراقبة طوال عمره بعد خروجه من السجن.

وقالت وزارة العدل الأمريكية في بيان لها إن " براونيغ كان في منصب إداري رفيع في المجموعة التي تدير موقع "بلاي بن".

ويعد براونينغ ثاني شخص يعمل في موقع "بلاي بن" يحكم عليه بالسجن، إذ حكم على إداري آخر بالسجن 20 عاماً في كانون الثاني/يناير الماضي.

"إغلاق"

وكان براونينغ مسؤولاً عن إدارة موقع "بلاي بن" بصورة يومية ومراقبة المناقشات وإدارة لائحة الأعضاء.

وأفادت وزارة العدل الأمريكية أن موقع "بلاي بن" مصمم فقط للمشتركين، ويدار عبر جهاز توجيه مجهول يُدعى The onion

واستغرقت عملية مكتب التحقيقات الفيدرالي وقتاً طويلاً لإغلاق موقع " بلاي بن" في عام 2015، وقبيل إغلاقه جُمعت معلومات عن مستخدمي الموقع مدة أسبوعين.

وبلغ عدد مشتركي الموقع 150 الف مشترك، تبادلوا صورا لعشرات الآلاف من الصور التي توثق انتهاكات جنسية للأطفال.

وقالت الوزارة إن " تدخل مكتب التحقيقات الفيدرالي أدى لاعتقال 51 شخصاً لهم علاقة بالموقع، كما أفضى لإنقاذ 55 طفلاً كانوا يتعرضون لاعتداءات جنسية".

واعتقل ستيفين تشيس المدير الإداري المشترك للموقع مع براونينغ بعد تحقيقات مكتب التحقيقات الفيدرالي، ومن المتوقع أن يصدر الحكم القضائي بحقه قريباً.