دبي تعلن عن خطط تشغيل طائرة ركاب ذاتية القيادة

Ehang 184 مصدر الصورة AP

أعلنت هيئة الطرق والمواصلات في دبي عن بدء تشغيل طائرة ذاتية القيادة قادرة على حمل ركاب، اعتبارا من يوليو/تموزالمقبل.

وجاء الإعلان خلال فعاليات القمة العالمية للحكومات.

وقال مطر الطاير، رئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات، إن الطائرة "إي هانغ 184" صينية الطراز، وخضعت بالفعل لاختبارات تشغيل تجريبية.

ويمكن للطائرة حمل راكب واحد يصل وزنه إلى مئة كيلوغرام، في رحلة تستغرق 30 دقيقة.

وأظهر فيديو نشرته الهيئة أن الطائرة "ذاتية القيادة" تعمل عن طريق مركز تحكم. ويختار الراكب وجهته باستخدام شاشة تعمل باللمس. ولا توجد أي خيارات تحكم أخرى داخل الطائرة.

وتصل سرعة الطائرة إلى نحو 160 كيلومتر في الساعة، ويمكنها الطيران لمسافة 50 كيلومترا باستخدام شحنة البطارية الواحدة.

وقال الطاير لوكالة أسوشيتد برس إن الطائرة: "ليست نموذجا فحسب، فقد أجرينا اختبارا تجريبيا لها في سماء دبي".

وكان قد أُجيز اختبار الطائرة في ولاية نيفادا الأمريكية في يونيو/حزيران 2016.

"تتعامل مع الخلل"

وقال ستيف رايت، محاضر بارز في إلكترونيات الطيران وأنظمة الطائرة في جامعة ويست أوف إنغلاند، لـ بي بي سي إن معاير السلامة يجب أن تصل إلى الحد الأقصى.

وأضاف :"الطريقة التي تعمل بها هذه الأنظمة تجعلها سهلة العمل بطبيعة الحال. الصعوبة تكمن في صناعة أنظمة تتعامل بمرونة مع حدوث أي خلل".

وقال :"أريد أن أرى الطائرة تحلق لمدة نحو ألف ساعة قبل أن أرى إنسانا على متنها".

وأضاف رايت أنه لن يتطوع في أي تجربة طيران مبكرة.

وأعلنت شركة "أوربان إيرونوتكس" الإسرائيلية الشهر الماضي عن احتمال دخول طائرتها "كورمورانت" للركاب ذاتية القيادة، المصممة لأغراض عسكرية، حيز الاستخدام قبل حلول عام 2020.

ويمكن للطائرة، التي تبلغ تكلفتها 14 مليون دولار، حمل وزن يصل إلى 500 كيلوغرام بسرعة تصل إلى 185 كيلومتر في الساعة.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة