شركة خاصة تطلق مركبة فضائية بنجاح من فلوريدا

مصدر الصورة Reuters

نجحت شركة سبيس إكس في اطلاق صاروخ يحمل شحنة إلى الفضاء الخارجي بعد تأجيل الإطلاق لمدة يوم واحد.

وكان من المقرر أن تنطلق الرحلة السبت من قاعدة كينيدي الفضائية في ولاية فلوريدا الأمريكية لكن العملية أخفقت بسبب خلل تقني.

ومن المقرر توصيل الشحنة إلى محطة الفضاء الدولية.

وبعد 9 دقائق من إطلاقه عاد الصاروخ ليهبط كما خططت له الشركة، وذلك كي يُستخدم في إطلاق مراكب فضاء أخرى.

وتطور الشركة هذه التقنية بدلا عن التقنية السابقة التي كانت تنتهي بالتخلص من صاروخ الدفع وتركها تسقط في المحيطات.

وتمكن الصاروخ من إطلاق مركبة الفضاء "التنين" التي تحمل شحنة إمداد للعاملين في محطة الفضاء الدولية ووضعها في مدارها الصحيح قبل أن يهبط إلى الأرض مرة أخرى.

وبدأت مركبة الفضاء "التنين" رحلتها باتجاه المحطة الفضائية، إذ ينتظر أن تصل الأربعاء المقبل.

وكانت الشركة نفسها قد أطلقت مركبة فضائية أخرى الشهر الماضي من قاعدة فاندينبيرغ الفضائية في ولاية كاليفورنيا.

وكانت تلك الرحلة هي الأولى للشركة بعد انفجار صاروخ الإطلاق في إحدى مهامها قبل نحو 4 أشهر.

وتخطط الشركة لتصبح أكبر شركة توفر إمداد خدمات الإنترنت عبر الأقمار الاصطناعية وتنافس عدة شركات في نفس المجال.

وتهدف الشركة لتحقيق أهدافها خلال الأعوام القليلة المقبلة ولديها عدد من العملاء على قائمة الانتظار بينهم وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" والجيش الامريكي وعدة شركات خاصة.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة