الخطوط البريطانية تأمل استئناف رحلاتها بعد توقف بسبب عطل الكتروني

مصدر الصورة AFP

أعربت شركة الخطوط الجوية البريطانية (بريتيش ايرويز) عن أملها في قُرب استئناف رحلاتها من مطاري هيثرو وغاتويك بعدما تسبب عطل بنظم المعلومات في إلغاء رحلات آلاف المسافرين.

وأوضحت الشركة أنها تأمل تشغيل رحلاتها "بصفى قريبة من الجدول العادي" في غاتويك واستئناف "غالبية الخدمات" من هيثرو يوم الأحد.

وتحدث مسافرون عن حالة فوضى في المطارين، وانتقد بعضهم شركة الطيران بسبب شح المعلومات.

وقد اعتذرت الشركة وطلبت من المسافرين عدم القدوم إلى المطار.

وقال المدير التنفيذي للشركة أليكس كروز إن الخلل نجم عن مشكلة في التيار الكهربائي.

وسيحصل الركاب الذين ألغيت رحلاتهم على إمكانية السفر لاحقا أو استعادة ثمن التذاكر.

ولم يتأثر جدول رحلات بقية شركات الطيران التي تطير من وإلى المطارين المذكورين.

وأثرت المشكلة على مراكز الخدمة الهاتفية التابعة لشركة بريتيش إيرويز وموقعها على الانترنت وتطبيقها الإلكتروني.

وطال تأخير الرحلات أو إلغاؤها طائرات تنطلق من مطارات روما وبراغ وميلانو وستوكهولم وملقة.

وقال مراسل بي بي سي فيليب نورتون الذي كان في مطار روما الدولي بانتظار رحلة إلى لندن حين بدأت المشكلة إن موظفي الخطوط الجوية البريطانية لم يستطيعوا إمداد الركاب بمعلومات عن مدة التأخير المحتمل.