شركة إسبانية تعتزم طرح نوع من ثمار الأفوكادو منخفض الدهون

ثمرة الأفوكادو مصدر الصورة PA

أعلنت شركة إسبانية عن استعدادها لطرح ثمار أفوكادو تتميز للمرة الأولى بانخفاض معدلات الدهون.

وقالت شركة "إيسلا بونيتا" إن معدلات الدهون في منتجها الذي يحمل اسم "أفوكادو لايت" ستكون أقل بنسبة 30 في المئة مقارنة بالثمار العادية.

وأضافت الشركة أن الثمار ستنمو أسرع، فضلا عن تراجع معدلات الأكسدة التي تكسبها ظلال بنية اللون.

وأشار الموقع الإلكتروني للشركة إلى أن ثمار الأفوكادو تُزرع في تربة خاصة وفي ظل ظروف مناخية معينة بهدف توفير نفس الفوائد الغذائية بأقل معدل للدهون.

وتعتبر ثمار الأفوكادو غذاء غنيا بالعناصر ذات الملمس الدهني المكتسب من احتوائها على معدلات عالية من الدهون، إذ تحتوي الثمرة الواحدة على متوسط 20 إلى 30 غراما من الدهون.

وتعد معظم هذه الدهون من النوع الأحادي الذي يسهم في انخفاض معدلات الكوليسترول وتقليل خطر الإصابة بالسرطان ومرض القلب.

مصدر الصورة iSLA BONITA
Image caption يُطرح المنتج الجديد في وقت لاحق من الشهر الحالي

وتحتوي ثمرة كبيرة الحجم من الأفوكادو على 330 سعرا حراريا، وهو أقل من خمُس الموصى به يوميا للنساء في المتوسط.

ومن المتوقع طرح المنتج الجديد منخفض الدهون في إسبانيا في وقت لاحق من الشهر الجاري في معرض للتجارة تستضيفه العاصمة مدريد.

وقال ممثل للشركة لموقع "فروت نيت" إن المنتج منخفض الدهون قد يمثل "قفزة كبيرة ثانية في نمو سوق الأفوكادو".

وكانت مخاوف بشأن نقص الأفوكادو العام الماضي قد أذكت سرقات عديدة في نيوزيلندا.

كما تسبب الأفوكادو في نشوب خلاف في أستراليا بعد أن أشار كاتب صحفي إلى أن الأجيال الجديدة لن تستطيع شراء منازل بسبب إنفاق الكثير من الأموال على الأفوكادو المجروش في الخبز.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة