جون مكافي رائد مجال الأمن الإلكتروني يتعرض للقرصنة

جون مكافي مصدر الصورة EPA
Image caption أسس جون مكافي أول شركة لتطوير برمجيات مضادة للفيروسات الإليكترونية لأغراض تجارية في الثمانينيات من القرن العشرين

قال جون مكافي، رائد الأمن الإلكتروني، إن حسابه على تويتر تعرض للاختراق واستخدم للترويج لعملات افتراضية.

ورفض مكافي ما قاله بعضهم من أن اختراق حسابه قد يضر بسمعته ومكانته، مؤكدا أنه ليس لديه ما يفعله حيال اجراءات الأمن في تويتر.

وأعرب مكافي عن اعتقاده بأن هاتفه الشخصي تعرض أيضا للاختراق، فيما رفض تويتر التعليق على تصريحات مكافي.

وتوفر شبكة التواصل الاجتماعي خطوتين للتحقق من حسابات المستخدمين، أولهما أن يرسل المستخدم رمزا سريا يستقبله على هاتفه بالإضافة إلى إدخال كلمة مرور حتى يتمكن من استخدام حسابه لتفادي اختراقه.

وقال مكافي لبي بي سي إنه استخدم هذه الوسيلة، لكنه رجح أن من قام باختراق هاتفه رصد الرمز السري.

وأضاف: "كان الدليل الأول على اختراق هاتفي هو ظهور رسالة تقول أن هناك صورة مرفقة عندما يشغل الجهاز".

وأكد أنه علم على الفور أن هاتفه مخترق عندما رأى تلك الرسالة، لكنه كان في رحلة بحرية فلم يستطع التوجه إلى عمله في "أيه تي آند تي" لإصلاح الهاتف.

وأشار إلى أن "كل ما استطاع مخترق الهاتف فعله هو اختراق حسابي على تويتر، وكان يمكن أن يصل الأمر إلى ما هو أسوأ من ذلك".

وقال مكافي إنه أوقف استخدام وسيلة التحقق في جميع حساباته كإجراء احترازي.

ويعمل مكافي على خطة من أجل إطلاق أكثر الهواتف الذكية مقاومة للاختراق في العالم. وظهر بيان صحفي في وقت سابق يشير إلى أن إطلاق الهاتف الذكي الجديد سيكون في فبراير/ شباط المقبل.

مصدر الصورة AFP
Image caption يخطط مكافي لإطلاق أقوى الهواتف الذكية المقاومة للاختراق في فبراير/ شباط المقبل

ملك التشفير

وأسس جون مكافي شركته في عقد الثمانينات من القرن العشرين وأطلق أول برمجيات مضادة للفيروسات الإلكترونية لأغراض تجارية هو مكافي أنتي فيروس، ما ساعده على فتح الباب أمام قطاع يدر مليارات الدولارات في الوقت الراهن.

ورغم بيع الشركة لإنتل الأمريكية، لا يزال رائد برمجيات الأمن الإلكتروني يطور برمجيات أخرى لحسابه علاوة على إدارته شركة إم جي تي كابيتال إنفستمنت لتنفيذ تعاملات البيكوين، التي تشرف على حل المشكلات المعقدة التي تواجه عملية تعدين العملة الافتراضية أثناء التحقق من التعاملات.

واحتل مكافي مكانة متميزة بين العاملين في قطاع البيتكوين بما له من خبرات في التشفير الإليتروني. وبالفعل بدأ الرجل أوائل الشهر الجاري إصدار توصيات عن أفضل العملات الافتراضية التي ينبغي التداول فيها.

لكنه أعلن الثلاثاء الماضي أنه سيقلل من التوصيات التي يصدرها إلى توصية واحدة كل أسبوع مع إعلان بداية هذا النظام الجديد بدءًا من الفاتح من يناير/ كانون الثاني المقبل.

مع ذلك، لم يمض يوم واحد حتى ظهر عدد كبير من التغريدات عن العملات الافتراضية على حساب مكافي الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي تويتر وتوالى ظهورها بسرعة كبيرة.

لكن هذه التغريدات حُذفت مع إعلان جون مكافي أن حسابه تعرض للاختراق.

ورجح أغلب المتابعين لحساب مكافي على تويتر، البالغ عددهم 350 ألف متابع، أن يكون مرتكب هذا الاختراق قد حاول الاستفادة من الاختراق في الترويج لبعض العملات الافتراضية الأقل شهرة من البيتكوين.

ويمتلك مكافي حسابا على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" يتسم بالتنوع والجدل فيما ينشره من محتوى وتغريدات، لذلك استغل بعض خبراء الأمن الإلكتروني في السخرية منه بسبب اختراق هاتفه.

المزيد حول هذه القصة