مايكروسوفت تتشبث بمتصفحها IE6

شعار الحملة المضادة لإنترنت إكسبلورر
Image caption تقول الشركة إن عملية تغيير المتصفح قد تكون جد مكلفة بالنسبة للعديد من الشركات.

أكدت مايكروسوفت تشبثها بمتصفحها الإلكتروني IE6 على الرغم مما يشوبه من نقائص.

وقال عملاق صناعة البرمجيات الأمريكي إنه يؤيد بقاء المتصفح حتى سنة 2014 أي أربع سنوات بعد الموعد المحدد لسحبه.

ويطالب المعترضون -ومنهم من بدأ حملة على شبكة الإنترنت تحت عنوان "كفانا IE6"- بالتوقف عن استخدام هذا المتصفح الذي يعود تاريخ إطلاقه إلى عام 2001 لما يتسبب فيه من بطء.

وتقول الشركة إن المتصفح قد أصبح متجاوزا لكن العديد من الشركات والمؤسسات تستخدمه في إطرا برامج أخرى لمايكروسوفت كويندوز، وإذا كان من السهل على الأفراد أن يحسنوا برامجهم للتصفح، فإن الشركات قد لا تكون لها مثل هذه الحرية.

وتقدر الشركات المتخصصة في مراقبة استخدام الإنترنت نسبة مستخدمي المتصفح إنترنت إكسبلورر بما يتراوح بين 15 و20 في المئة.

ويقول بعض خبراء الإنترنت أن أيام إنترنت إكسبلورر باتت معدودة على الرغم من دعم مايكروسوفت.