التثاؤب ينتقل إلى الشمبانزي عبر الرسوم الكرتونية

شمبانزي
Image caption تأثرت حيوانات الشمبانزي بالرسوم الكرتونية

كشفت دراسة علمية حديثة أن الشمبانزي يمكن أن يتأثر بالتثاؤب الذي يشاهده في الرسوم الكرتونية.

واكتشف علماء من جامعة (اموري) في ولاية اتلانتا بالولايات المتحدة أن الرسوم المتحركة التي تبرز شمبانزي يتثائب تحفز الشمبانزي الحقيقي على فعل الشىء نفسه.

ويمكن أن تساعد هذه الدراسة في التعرف على تأثير العاب الكمبيوتر على الاطفال وتقليدهم لما يرونه على الشاشة.

وكانت دراسات سابقة أظهرت حيوانات الشمبانزي وهي تتثائب بفعل لقطات فيديو مسجلة تظهر حيوانات شمبانزي أخرى وهي تتثائب.

ويقول الدكتور ماثيو كامبل رئيس فريق العمل المشرف على الدراسة إنه لا يعتقد أن الشمبانزي تظن أنها تنظر إلى حيوانات شمبانزي حقيقية.

لكن كامبل يضيف أن هناك دلائل على أن الشمبانزي "تتعامل مع الوجوه الكرتونية بنفس الطريقة التي تتعامل بها مع صور الوجوه".

وحول خططه المستقبلية يقول كامبل "نريد أن نعرف المزيد حول السلوك المرتبط بالعواطف، مثل سلوك المواساة"، بمعني إذا ما كان من الممكن انتقال هذا السلوك بمثل ما ينتقل التثاؤب.