ادانة بطل فضيحة الاستنساخ في كوريا الجنوبية

هوانغ وو ساك
Image caption كان هوانغ بطلا وطنيا قبل انكشاف امره

ادانت محكمة كورية جنوبية عالم الاستنساخ الكوري هوانغ وو سوك بالغش في ابحاثة في مجال الخلايا الجذعية.

وكانت ابحاث العالم السابقة قد انعشت الامال في التوصل لعلاج عدد من الامراض المستعصية مثل الزهايمر الى ان اكتشف عام 2005 ان ابحاثه لا اساس لها وتم تقديمه للمحاكمة بتهمة التكسب وتلقي اموال بحجج واهية.

وقالت المحكمة الاثنين ان هوانغ فبرك معلومات واستخدم قسما من الاموال التي تلقاها لتمويل ابحاثه لاغراضه الشخصية.

وطالب الادعاء بسجن هوانغ اربع سنوات.

ومن المتوقع ان صدور الحكم الاثنين بعد محاكمة استمرت اكثر من 3 سنوات.

وكانت جامعة سيول الوطنية قد عزلت هوانغ من منصبه كأستاذ في الجامعة بعد ان اكتشف ان ابحاثه مجرد ادعاءات لا ساس علمي لها.

اعتذار

وكان هوانغ قد اعتذر لبلاده وقال بعد إعلان نتائج التحقيق "أعتذر بإخلاص للشعب لتسببي في خلق صدمة وخيبة أمل".

وكان محققون في كوريا الجنوبية قد توصلوا إلى أن نتائج أبحاث استنساخ الخلايا الجذعية، التي اعتبرت إنجازا غير مسبوق مزيفة.

وتلقى هوانغ 40 مليون دولار كمنح من وزارة العلوم والتكنولوجيا وحدها منذ عام 2002.

وكان هوانغ قد نشر في مايو/آيار 2005 بحثا في دورية العلوم (جورنال ساينس) ادعى فيها إن فريقه طابق الحامض النووي لاحد عشر مريضا بخلايا استنسخت من أجنة بشرية.