اوباما يعلن عن نية الولايات المتحدة ارسال مركبات مأهولة الى المريخ

اوباما
Image caption اوباما حدد الاهداف التي على ناسا تحقيقها

اعلن الرئيس الامريكي باراك اوباما ان الممكن ارسال رواد فضاء للتحليق حول كوكب المريخ بحلول اواسط ثلاثينيات القرن الحالي والعودة الى الارض بسلام.

جاء اعلان اوباما امام موظفي وضيوف مركز كندي للفضاء في ولاية فلوريدا الامريكية.

وعرض اوباما امام الحضور خطة ادارته الجديدة في مجال الفضاء وقال ان حكومته ستضع امام وكالة الفضاء الامريكية -ناسا- الاهداف التي عليها تحقيقها والموازنة اللازمة لتحقيق ذلك والتي تشمل ستة مليارات اضافية خلال السنوات الخمس المقبلة.

واضاف "بحلول عام 2025 نتوقع بناء مراكب فضاء قادرة على القيام برحلات فضاء مأهولة ابعد من القمر وفي اواسط 2030 اعتقد سنكون قادرين على ارسال رواد فضاء للتحليق حول كوكب المريخ والعودة بسلام".

ويتعرض البيت الابيض للانتقاد منذ اعلانه عن عزمه الغاء مشروع بناء مكوك فضاء جديد يطلق عليه اسم "كونستليشن" لاستبدال مكوك الفضاء الامريكي الحالي الذي وصل الى مراحل عمره الاخيرة.

وقال اوباما ان برنامج مركبة الفضاء المأهولة "اوريون" وقاعدة الاطلاق "اريس" مع غيرها من اجزاء المشروع الخاص باستكشاف القمر لا يسير في الاتجاه الصحيح وباهظ التكاليف ويتطلب وقتا طويلا.

وتمسك بموقفه السابق حول الطريق الذي على ناسا سلوكه والذي اعلن عنه في شهر فبراير/شباط الماضي والذي يؤكد على تمديد العمل في محطة الفضاء الدولية حتى عام 2020.

لكن التغيير البارز في موقف اوباما كان من مشروع مركبة الفضاء اوريون اذ بدلا من المطالبة بالغاء البرنامج برمته اقترح تعديل المركبة لتقوم بمهمة مركبة انقاذ في حال اضطرار طاقم محطة الفضاء الدولية الى مغادرتها على وجه السرعة.

كما اقترح اوباما البدء في مشروع بناء صواريخ دفع اقوى لحمل مركبات الفضاء بحلول عام 2015 لكن اعتمادا على تقنيات جديدة.

واكد على استمرار دعمه لبرنامج الفضاء الامريكي في محاولة لتبديد المخاوف من ان الغاء بعض برامج الفضاء الحالية سيؤدي الى فقدان عدد كبير من الوظائف في مجال صناعة الفضاء وقال ان الخطة التي يقترحها تخلق اكثر من 2500 فرصة عمل جديدة حتى مع الغاء برنامج كونستليشن.