برامج تحول واجهة الموبايل القديم إلى موبايل ذكي

تتمتع أجهزة الهاتف الذكية بشعبية كبيرة في الوقت الحالي، إلا أن هذه الأجهزة الغالية السعر ليس في متناول الجميع.

Image caption يقتصر انتشار الهواتف الذكية على 10 في المائة من سوق أمريكا اللاتينية

وتشير إحصاءات إلى أن سوق الهواتف النقالة في أمريكا اللاتينية، ثاني أكبر سوق في العالم، ورغم ذلك فإن حصة الهواتف الذكية من هذه السوق لا تتعدى 10 في المائة.

ولعل هذا الواقع هو ما يفسر الشعبية الكبيرة التي تتمتع بها شركة برمجيات مخصصة في انتاج انظمة تشغيل قادرة على تحويل الهواتف القديمة لتعمل بطريقة مشابهة للهواتف الذكية.

فقد انتجت شركة سنابتو مجموعة برامج تمتعت بشعبية واسعة في هذه القارة التي لا يحصل عدد كبير من المشتركين على خدمة الاتصال السريع بالانترنت.

ومن جانبه قال سايمون دافيز، مسؤول عمليات شركة سنابتو في القارة الأوروبية لبي بي سي "نعلم أن غالبية الأجهزة المنتشرة في أمريكا اللاتينية وجنوب شرق آسيا تتسم بسعة ذاكرة محدودة ولا تحوي معالجات سريعة".

وأضاف أن شركته تريد أن تعطي هؤلاء الناس الفرصة للتعامل مع شئ مقارب لهذه التقنيات عبر أجهزتهم الحالية.

وتشير الشركة إلى أن البرنامج حقق انتشارا كبيرا ليصل إلى 10 ملايين شخص بينهم 2.5 مليون مستخدم فعلي.

المزيد حول هذه القصة