وفاة رئيس سوني السابق صاحب الفضل في تطوير الأقراص المدمجة

اوغا مصدر الصورة Reuters
Image caption افكار وصفقات اوغا حولت سوني إلى شركة عالمية كبرى

أعلنت شركة سوني اليابانية العملاقة وفاة رئيسها السابق نوريو اوغا في طوكيو عن عمر يناهز 81 عاما.

ونعت الشركة في بيان لها رئيسها السابق وقالت إنه "من خلال رؤيته ونفاذ بصيرته خلال فترة رئاسته ساهم في تحويل سوني إلى مؤسسة عالمية عملاقة".

وكان نوريو اوغا قد تولى رئاسة سوني في الفترة بين عامي 1982 و 1995، ويعتقد محللون أنه حول المؤسسة من مجرد شركة لإنتاج الاليكترونيات إلى واحدة من أكبر شركات البرمجيات والترفيه.

ويعزى إليه الفضل في تطوير الأقراص المدمجة(سي دي)، ومهد ذلك لاقتحام سوني مجال التسجيلات الغنائية ومشاركته في الاستحواذ على أغلبية أسهم شركة سي بي إس للتسجيلات.

كما أبرم عام 1989 صفقة بقيمة 3.4 مليار دولار اشترت بموجبها سوني شركة كولومبيا إحدى أكبر شركات الأفلام في هوليود.

وتوجت الصفقة الخيالية حينها فترة صعود الاقتصاد الياباني والتي شهدت سعي عدة مؤسسات يابانية لزيادة أرصدتها في الخارج

وتعرض نوريو اوغا حينها لانتقادات شديدة واتهامات بالإسراف.لكن الأيام أثبتت بعد نظره فقد توسع نشاط سوني في مجالات إنتاج الأفلام والأغاني وألعاب الفيديو لتصبح من الشركات العملاقة في هذه المجالات.

يشار إلى إن سوني دخلت في عهد اوغا مجال الاستثمار في ألعاب الفيديو، وتنافس حاليا سلسلة ألعاب (بلاي سيتشن) على صدارة المبيعات العالمية بهذه الألعاب.

كما مثل أوغا النموذج الحديث لرجل الأعمال الياباني وهو ما عزز أيضا الصورة الذهنية لسوني في انحاء العالم.

فإضافة إلى عقليته الفذة في مجال المال والأعمال عرف عنه ولعه بالفنون الجميلة والموسيقى.

وكان اوغا قد تخرج في كلية الفنون الجميلة والموسيقى بجامعة طوكيو، ودرس أيضا في كلية الفنون ببرلين.

كما عمل قائدا لـ "أوركسترا الفيلاهارموني" بطوكيو، وشغل أيضا منصب نائب رئيس اتحاد المنظمات الاقتصادية اليابانية.

عام 1995 تنحى اوغا عن رئاسة سوني وإن ظل عضوا تنفيذيا في مجلس الأدارة حتى عام 2000.

المزيد حول هذه القصة