تقرير استرالي: المبيدات تتسبب في اضرار للحاجز المرجاني العظيم

الحاجز المرجاني العظيم
Image caption يصنف الحاجز المرجاني العظيم ضمن عجائب الطبيعة

افاد تقرير للحكومة الاسترالية إن المبيدات الزراعية تتسبب في ضرر كبير للحاجز (الحيّد) المرجاني العظيم على الشواطئ الاسترالية.

ويقول تقرير الحكومة الاسترالية عن نوعية المياه في موقع الحاجز إن بعض المزارعين ينبغي أن يكونوا اكثر حذرا في استخدام المواد الكيماوية.

ووجد التقرير ان حوالي ربع المنتجين الزراعيين و12% من اصحاب مزارع تربية الحيوانات يقومون بممارسات تعد غير مقبولة من جانب الصناعة.

ويمتد الحاجز المرجاني العظيم على مسافة 2300 كلم قرب شواطئ ولاية كوينزلاند في شمال استراليا ويصنف ضمن عجائب الطبيعة التي ينبغي الحفاظ عليها في الموروث العالمي.

وفي السنوات الاخيرة، تسبب التحول المناخي في قصر(ابيضاض) المرجان في الحاجز المرجاني العظيم، بيد أن أول تقرير حكومي استرالي عن نوعية المياه قد وجد ان المبيدات الزراعية تتسبب في اخطار كبيره له.

آثار الاعصار

وكشف التقرير عن ان المبيدات الزراعية وجدت على مسافة 60 كلم داخل الحاجز المرجاني وبتركيز سام يؤذي الشعب المرجانية.

ويعتقد ان الفيضان الكبير والاعصار الذي ضرب شمالي كوينزلاند في وقت سابق من هذا العام قد تسبب في جعل الامور اكثر سوءا بتدفق الملوثات الى منطقة الحاجز المرجاني.

ويقول التقرير ان الكثير من المنتجين الزراعيين يقومون بممارسات غير مقبولة، وان صناعة قصب السكر في المناطق المدارية الرطبة لولاية كوينزلاند الشمالية تلام جزئيا ايضا في الاضرار بالحاجز.

بيد أن مصادر الانتاج الزراعي تقول إن التقرير اعتمد في خلاصاته على بيانات قديمة، وان تحولا كبيرا قد حدث على هذه البيانات.

وتوافق الحكومة على أن المزارعين قد استخدموا طرقا صديقة للبيئة اكثر، بيد أنها تقول إن اعصار "ياسي" قد قوض هذه التحسينات.

وثمة دعوات في اوساط الدعين للمحافظة على البيئة لتحديد استخدام المبيدات ولمنع مبيدات اعشاب ضارة معينة.

بيد أن منتجي قصب السكر يردون بأنه ليست هناك بدائل يمكن ان تحمي محاصيلهم بشكل كاف.

المزيد حول هذه القصة