الدنمارك تفرض ضريبة على الدهون المشبعة

أنواع من الزبدة
Image caption سعر الكيلوجرام من الزبدة سيزيد بحوالي دولار ونصف

أصبحت الدنمارك أول دولة في العالم تفرض ضريبة على الدهون، حيث سيكون من المحتم دفع المزيد لشراء الأطعمة ذات النسب العالية من الدهون المشبعة، والتي تعتبر غير صحية.

وسيتم فرض ضريبة على الزبدة والألبان والجبن والبيتزا واللحوم والزيوت والمواد الغذائية المعالجة، وذلك إذا تجاوزت نسبة الدهون المشبعة فيها 2.3 بالمئة.

وعلى سبيل المثال، سيزيد سعر الكيلوجرام من الزبدة بحوالي دولار ونصف على السعر الحالي.

ويسعى العديد من المستهلكين إلى تخزين ما بوسعهم من احتياجات المواد الغذائية ذات النسب العالية من الدهون المشبعة، وذلك في محاولة للتغلب على ارتفاع الأسعار.

وأثار الأمر استياء عدد من منتجي هذه الأنواع من المواد الغذائية، والذين وصفوا الضريبة الجديدة بأنها كابوس من البيروقراطية.

وقال الاتحاد الدنماركي للطعام والشراب إن بامكان المواطنين ببساطة عبور الحدود والتبضع من دولة أخرى.

ويرى بعض العلماء أن من الخطأ استهداف الدهون المشبعة، وأن الملح والسكر والكربوهيدرات المكررة أكثر ضررا بالصحة.