كمبيوتر شخصي بـ 25 دولاراً

اللوح الإلكتروني للكمبيوتر مصدر الصورة
Image caption يهدف الكمبيوتر إلى جذب الشباب إلى مجال التكنولوجيا

من المتوقع أن يبدأ قريبا إنتاج كمبيوتر شخصي جديد يعرف باسم رازبري بي - Raspberry Pi.

ويبلغ ثمن الكمبيوتر الجديد 25 دولارا، ويرجع السبب في التفكير فيه إلى فكرة جذب اهتمام الجيل الجديد من نوابغ الأطفال إلى مجال التكنولوجيا.

الرقاقة الإلكترونية الأساسية التي تستخدم في الكمبيوتر الجديد شبيهة بتلك التي توجد في الهواتف المحمولة، وتستخدم فيه نسخة من نظام تشغيل لينكس المفتوح.

ويجري الآن اختبار نماذج مكتملة من الجهاز، وإذا تمت الاختبارات بنجاح فسوف يبدأ الإنتاج على مدى واسع في شهر يناير/ كانون الثاني.

ولادة الفكرة

بزغت فكرة ذلك الكمبيوتر من إحدى ألعاب الفيديو التي صممها ديفيد برابن. وكان برابن يبحث عن سبيل لإثارة حماسة الشباب وإغرائهم بالعمل في مجال التكنولوجيا.

كانت البداية في بعض الألعاب التي صممها برابن مع زميله في المدرسة إيان بل لكمبيوتر بي بي سي مايكرو، ومنها لعبة Elite.

ومازال المهتمون في مجال التكنولوجيا يراقبون تطور هذا الكمبيوتر الجديد عن قرب، وقد أعلن الجمعة 23 ديسمبر/ كانون الأول عن الانتهاء من أول لوح إلكتروني لهذا الكمبيوتر بما فيه من دوائر إلكترونية.

وسيتم بعد ذلك إضافة العناصر المتبقية إلى دفعة الألواح المكتملة لاستكمال صناعة الجهاز. وتجري حاليا اختبارات كهربائية وأخرى للبرامج والمعدات للتأكد من عمل كل شيء كما يرام عند بدء الإنتاج.

نموذجان

وقالت ليز أبتون من المنظمة التي تطور الجهاز في مدونتها "إذا نجحت نتائج الاختبارات، فسوف نبدأ فورا عملية الإنتاج على مدى واسع في أكثر من مصنع".

سيعرض للبيع من الجهاز نموذجان: أحدهما – وهو نموذج أ - بسعر 25 دولارا وليس به مقبس لتوصيله بشبكة الإنترنت، والآخر وهو نموذج ب بسعر 35 دولارا ويتضمن مقبسا للتوصيل بالشبكة.

وقالت أبتون إذا كانت نتائج الاختبارات جيدة، فسوف نعرض عشرة نماذج في مزاد للحصول على أعلى سعر.

وكان من المتوقع الانتهاء من هذا الجهاز بنهاية عام 2011. وأي تأخير في تطويره سيؤدي إلى تأخر الإنتاج ثلاثة أسابيع.

ويتوقع -على الرغم من ذلك- أن يستطيع المشترون إرسال طلباتهم لشراء الكمبيوتر الجديد في أوائل شهر يناير/ كانون الثاني. وحتى الآن لم يسمح بإرسال أي طلبات شراء مسبقة، لأن المنظمة المشرفة على تطوير الجهاز تقول لا يمكننا أخذ أموال المشترين قبل أن يكون في أيدينا ما نعطيه لهم في المقابل.

المزيد حول هذه القصة