حادث يتسبب في إضعاف خدمات الإنترنت بشرق أفريقيا

كينيا مصدر الصورة BBC World Service
Image caption منطقة شرق أفريقيا تمتعت لفترة طويلة بخدمات انترنت سريعة

أصيبت خطوط الاتصال بالإنترنت في منطقة شرق أفريقيا بعطب بعد أن وضعت سفينة مرساتها عن طريق الخطأ على كابل للألياف الضوئية قبالة ميناء مومباسا الكيني.

وذكر مصدر في شركة (أنظمة شرق أفريقيا البحرية) المالكة للكابل لبي بي سي إن الأمر قد يتطلب ما يربو على 14 يوما ليتم إصلاح العطب.

ويعتبر الخط المتضرر هو أحد ثلاثة خطوط تم ربط المنطقة بها في عام 2009 ووظيفته هو تزويد المنطقة بخطوط إنترنت سريعة.

وتم تحويل خدمات الانترنت والاتصالات في هذه المنطقة إلى خط (سيكوم) الذي لم يتضرر بسبب الحادث.

وقال مراسل بي بي سي في كينيا نويل مواكوجو إن سرعة خدمات الإنترنت ستقل بنسبة 20 في المئة في كل من كينيا ورواندا وبوروندي وتنزانيا واثيوبيا وجوبا في جنوب السودان.

وتربط شركة أنظمة شرق أفريقيا هذه المنطقة أيضا بدولة الإمارات. وساهم هذا الخط الذي تم إنشاؤه في عام 2010 في تعزيز خدمات الهواتف المحمولة وزيادة أعمال تطوير البرمجيات و تحقيق زيادة كبيرة في اشتراكات الانترنت فائقة السرعة.

المزيد حول هذه القصة