"غوغل درايف" ينافس أبل ومايكروسوفت في خدمات التخزين

غوغل
Image caption الشركات العملاقة تتنافس في تقديم خدمات تخزين ذات قدرات هائلة

أطلقت مؤسسة غوغل خدمة جديدة توفر مساحة تخزينية تصل إلى ستة عشر تيرا بايت للصور وغيرها من المحتويات الإلكترونية.

والخدمة الجديدة التي أطلق عليها اسم "غوغل درايف" جاءت لتنافس خدمات "كلاود" أو السحاب، مثل "دروب بوكس" و"سكاي درايف" التابعة لمايكروسوفت.

ويتمتع المستخدم بمساحة تخزينية مجانية قدرها خمسة غيغا بايت. ولا بد أن يشتري المشترك حق الحصول على سعة تخزينية افتراضية أكبر.

ولكن الخبراء يقولون إن غوغل تأخرت في اللحاق بركب خدمات السحاب المتوافرة بالفعل في سوق المنتجات الافتراضية.

مساحة هائلة

وتتسع الستة عشر تيرا بايت لتخزين أربعة آلاف فيلم عالي الجودة بمعيار مسح ضوئي P720 مدة كل منها ساعتان.

وأعلن ساندر بيتشاي، النائب الأول لرئيس غوغل كروم وتطبيقاته، على مدونته "اليوم، نقدم غوغل درايف، إنه مساحة مركزية بإمكانك استخدامها لإنشاء ملفاتك أو مشاركتها مع غيرك أو التعاون مع الآخرين في تحريرها".

وأضاف بيتشاي "بإمكانك استخدام غوغل درايف سواء في إعداد بحث مشترك مع صديق لك أو رسم خطة ترتيبات الزفاف مع خطيبتك أو متابعة الميزانية مع شريكك في السكن".

وتسمح هذه الخدمة بتحميل الصور وملفات الفيديو ووثائق غوغل وبي دي إف وغيرهما من الوثائق، وبطبيعة الحال تسمح للمستخدم بالاطلاع عليها والتعديل فيها في أي وقت شاء.

ويمكن تثبيت هذه الخاصية على الحواسب الشخصية أو حواسب ماكنتوش كما يمكن استخدامها ضمن تطبيقات أندرويد الهاتفية أو الحواسب اللوحية.

وتقول غوغل إنها تعمل على إعداد تطبيق يتسق مع هواتف آبل. ومن المقرر أن يتاح هذا التطبيق خلال الأسابيع المقبلة.

المزيد حول هذه القصة