سفينة فضاء صينية تستعد للالتحام بمختبر فضائي

طاقم السفينة شنجو 9 مصدر الصورة XINHUA
Image caption انطلقت شنجو 9 يوم السبت وعلى متنها أول رائدة فضاء صينية

تستعد سفينة الفضاء "شنجو9" الصينية، وعلى متنها طاقم مكون من ثلاثة أفراد، للالتحام بمختبر الفضاء "تيانغونغ 1".

وانطلقت "شنجو 9" يوم السبت وعلى متنها أول رائدة فضاء صينية.

وانطلقت رائدة الفضاء ليو يانغ (33 عاما) برفقة جينغ هايبينغ (46 عاما) وليو وانغ (42 عاما) في أول رحلة لها.

وتعد هذه الرحلة الرابعة من نوعها التي تسيرها الصين وعلى متنها رواد فضاء، كما تعتبر مؤشرا على مدى مقدرة الدول الآسيوية على تطوير تقنيات الفضاء.

وكانت السلطات الصينية اطلقت العام الماضي السفينة شنجو التي اكملت مهمة ناجحة والتحمت بمختبر الفضاء تيانغونغ 1.

ومنحت تلك الرحلة بكين المزيد من الثقة لتسيير رحلة على متنها رواد فضاء.

لكن الالتحام سيكون عملية آلية، حيث ستشرف انظمة الكمبيوتر -وليس طاقم السفينة- على اتمامها.

وستكتمل العملية على ارتفاع 340 كيلومترا (210 أميال).

وسيدخل عضوان فقط من طاقم السفينة إلى المختبر الفضائي "تيانغونغ 1"، بينما يبقى الثالث في السفينة تحسبا لأية حالة طارئة.

ومن المتوقع عودة طاقم السفينة إلى الأرض قبل نهاية هذ الشهر.

يذكر أن لدى الصين خطة طموحة لوضع محطة فضاء في مدار حول الأرض بحلول عام 2020.

المزيد حول هذه القصة