سامسونغ تتوقع زيادة كبيرة في مبيعات هاتفها غلاكسي

سامسونغ مصدر الصورة x
Image caption الشركة وعدت بمواجهة تزايد الطلب خلال أسبوع

قالت شركة سامسونغ، كبرى شركات تصنيع الهواتف المحمولة، الاثنين إنها تتوقع أن تصل مبيعات جهازها الجديد غلاكسي إس 3 في الأسواق العالمية أكثر من 10 مليون جهاز الشهر المقبل، في الوقت الذي تجاهد فيه الشركة للوفاء بالطلبات بسبب النقص في إنتاج المكونات.

وقال شين يونغ-كيون، رئيس الاتصالات في سامسونغ، إن غلاكسي إس 3 سيتخطى حاجز 10 مليون جهاز خلال شهرين فقط من بدء تسويقه.

وأضاف يونغ-كيون في تصريحاته للصحفيين "واكبنا الطلبات بصعوبة".

وقد أثار فشل سامسونغ في إنتاج قدر كاف من مكونات الهاتف الجديد مخاوف من انخفاض مبيعات غلاكسي إس 3 أكثر من المتوقع، خلال الربع الثاني من العام. وقال يونغ-كيون إن الشركة تتوقع حل مشكلة إنتاج المكونات خلال الأسبوع المقبل.

وكانت أسهم سامسونغ قد هبطت الاثنين بنسبة 4.2 في المئة في بورصة سيول.

"أبل"

وقد بدأت شركة سامسونغ بيع غلاكسي إس 3 الجديد في أوربا في 29 مايو/أيار، ثم بدأت بيعه في منافذ البيع الأمريكية الأسبوع الماضي. وطرحت الشركة الجهاز للبيع في موطنها، كوريا الجنوبية، الاثنين.

وتعكس تقديرات الشركة لمبيعات الجهاز الجديد شدة طلب الشركة التي توفر خطوط الهواتف المحمولة عليه.

ولا تكشف سامسونغ عادة -عكس شركة "أبل"- أرقام مبيعاتها للزبائن.

وقالت الشركة الكورية الجنوبية إن هاتفها الجديد سيباع عبر 300 شركة في 147 دولة، مع نهاية شهر يوليو/تموز القادم، بهدف طرحه مبكرا قبل إعلان خصمها شركة "أبل" عن النسخة الجديدة من هاتفها أيفون خلال الربع الثالث من العام.

ويتميز غلاكسي إس 3 بشاشة أكبر -تبلغ 4.8 بوصة-، وهو أقل سمكا، وأخف وزنا من الأجهزة التي أنتجتها الشركة من قبل، ومن هاتف "أبل" أيفون 4 إس.

المزيد حول هذه القصة