دراسة تكشف سر طول أعمار الرجال في كوريا في الماضي

آخر تحديث:  الثلاثاء، 25 سبتمبر/ أيلول، 2012، 18:55 GMT

الخصيان كان لهم دور مهم في ثقافات عديدة

أثبتت دراسة اجريت على تتبع سجلات "عائلية" لرجال كوريين تعود إلى مئات السنين وكانوا قد خضعوا لعمليات اخصاء أن هذه العمليات كان لها تأثير كبير على متوسط طول اعمارهم.

وأوضحت الدراسة ان اعمار هؤلاء تطول 19 عاما مقارنة بآخرين لم يخضعوا لعمليات اخصاء من نفس الطبقة الاجتماعية حتى اولئك المعمرين من افراد العائلة الملكية.

ويعتقد الباحثون ان نتائج الدراسة، التي نشرتها دورية "كارانت بيولوجي"، تظهر وجود هرمونات ذكورية مسؤولة عن قصر فترة اعمار الرجال.

وتوصل العلماء الى ان عملية الاخصاء قبل سن البلوغ تحول دون الانتقال من مرحلة الطفولة الى الرجولة، وهو ما اكده تشيول-كو لي من جامعة كوريا وأحد العلماء المشرفين على الدراسة قائلا "تشير السجلات الى ان من خضعوا لعمليات اخصاء ظهرت عليهم بعض المظاهر النسائية مثل عدم ظهور شارب وكبر حجم الثديين والارادف الى جانب ظهور صوت حاد رفيع".

جدير بالذكر ان الخصيان كان لهم دور مهم في ثقافات عديدة، من حماية النساء الى احتراف الغناء بعد تغيير نبرة الصوت من جراء الخضوع لهذه العملية، كما ان القصر الإمبراطوري لاسرة تشوسون الكورية الحاكمة استعان بالخصيان في حراسة بوابات القصر لأنهم الوحيدون من الرجال خارج محيط الاسرة الملكية، وهو ما سمح لهم بقضاء الليل في القصر.

التقدم في العمر

اجرى باحثون في كوريا الجنوبية تحليلا لسجلات نسب هذه الاسر التي رصد بها اجراء عمليات اخصاء، ووجدوا بناء على إحدى الدراسات أن متوسط العمر لـ81 رجلا مخصيا ولدوا ما بين عام 1556 و 1861 كان سبعين عاما، منهم ثلاثة تجاوزوا المائة، وبلغ أطول عمر 109 اعوام.

من جهة أخرى وجد الباحثون، بالمقارنة، ان رجال اسر تنتمي الى طبقة النبلاء عاشوا حتى اوائل الخمسينيات من عمرهم، وان رجالا في الاسرة الملكية عاشوا حتى بلغ متوسط اعمارهم 45 عاما.

قال كيونغ-جين مين الأستاذ بجامعة "انها" لبي بي سي "نعتقد ايضا ان ظروف المعيشة المختلفة واسلوب حياة الخصيان قد يكون السبب في اختلاف متوسط طول العمر".

لكنه رأى في المقابل بان البيانات "تتيح دليلا دامغا على ان هرمونا جنسيا لدى الذكور يخفض متوسط طول عمر الرجال".

الرجال مقارنة بالنساء

تعيش النساء في أغلب الأحيان فترات أطول من الرجال في شتى ارجاء المجتمعات الانسانية، بيد انه يصعب التأكد من هذه النظريات من خلال اجراء تجارب، كما ان السبب المحدد في هذا الاختلاف لا يزال غير مؤكد.

وثمة اعتقاد في ان هرمونا جنسيا ذكريا مثل هرمون التيستوستيرون، الذي ينتج بكثافة في الخصيتين، ربما يكون ضارا.

وقال الباحثون ان الهرمونات قد تضعف جهاز المناعة او تتلف القلب، لذا فان عملية الاخصاء تحول دون انتاج الهرمون فتحمي الجسم من اي اثار ضارة ومن ثم يطول العمر.

وقال مين "من الممكن جدا ان يتيح علاج يقلل انتاج هرمون التيسترون عمرا اطول للرجال، بيد اننا قد نحتاج الى التفكير في الاثار الجانبية لذلك، وعلى نحو رئيسي القدرة الجنسية لدى الرجال."

من جانبه وصف ديفيد كلانسي من جامعة لانكستر النتائج بانها "مقنعة، وان كانت ليست حاسمة بالتأكيد".

وقال ان زيادة عدد من تخطت اعمارهم مائة عام في المجموعة يشير إلى عدم وجود هرمون التيستوستيرون ربما كان سببا في طول العمر، غير انه حذر في الوقت نفسه من ان الاختلاف في اسلوب الحياة من المحتمل ان يكون له بالغ الاثر.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك