معهد بريطاني ينصح بتقليل التدخين تمهيدا للاقلاع

آخر تحديث:  الأربعاء، 24 أكتوبر/ تشرين الأول، 2012، 04:45 GMT
مدخن

بعض المدخنين ربما يشعرون بعدم القدرة على التوقف الكلي

طرح معهد بريطاني تابع للخدمات الطبية الحكومية مقترحا بأن يلجأ المدخنون الراغبون في الإقلاع إلى تقليل التدخين أو تركه تماما خلال أوقات معينة من اليوم مثل فترة العمل.

ووفقا للمعهد الوطني للصحة فإن هذا الاقتراح سيمثل نقطة انطلاق نحو الإقلاع الكامل بالنسبة للمدخنين الشرهين.

وظلت هيئة الخدمات الطبية البريطانية تنصح المدخنين بالإقلاع الكامل عن التدخين، لكن هذا المقترح الأخير يعد اعترافا بأن اسلوب التدرج يناسب بعض المدخنين.

يذكر أن معدلات التدخين انخفضت بصورة كبيرة منذ عقد الخمسينات من القرن الماضي، وذلك بعد أن ثبت علميا وجود صلة بين التدخين والإصابة بسرطان الرئة.

وظلت معدلات التدخين في تراجع منذ ذلك الحين حتى نهاية القرن الماضي، لكن السنوات العشر الأخيرة شهد ثباتا في تلك المعدلات لتستقر فوق نسبة الـ20 في المئة.

واظهرت الدراسات أن حوالي ثلثي المدخنين يرغبون في الإقلاع عنه.

وقالمايك كيلي المتخصص في مجال الصحة العامة في المعهد الوطني للصحة في بريطانيا "لو كنت مدخنا، فإن التوقف الكامل عن التدخين هو الخيار الأمثل، ومن المرجح أن يكون التوقف دفعة واحدة ناجحا".

وعلى الرغم من هذا، فإن بعض المدخنين ربما لا يشعرون بالقدرة على التوقف الكلي أو لا يرغبون فيها.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك