حملة صحية تحذر من زيادة الأملاح في الأجبان

آخر تحديث:  الخميس، 29 نوفمبر/ تشرين الثاني، 2012، 18:50 GMT

تحظى الجبن على انواعها بشعبية كبيرة من بين الاطعمة

حذرت حملة "العمل على توافق الاراء بشأن الملح والصحة في بريطانيا (كاش) من "زيادة النسب المضافة من الاملاح على نحو غير ضروري للاجبان".

وبعد تحليل 722 عينة من الاجبان زنة كل منها 30 غراما توصلت الحملة إلى أن عددا كبيرا من تلك العينات كان يحوي كميات من الملح تفوق ما يحويه كيس من رقائق البطاطس.

ورصد التحليل أشد انواع الاجبان ملوحة وهو النوع المعروف ب "ريكفور" وقال مجلس متابعة منتجات الالبان وهو منظمة غير ربحية ان الجبن يوفر طائفة واسعة من العناصر الغذائية.

ومن المعروف صحيا ان زيادة كمية الملح تفضي الى زيادة ضغط الدم الذي بدوره يعمل على زيادة نسب الاصابة بامراض القلب.

وتناولت الدراسة ما يربو على ثلاثين نوعا مختلفا من الاجبان حصلت عليها من سبعة متاجر خلال اربعة اشهر حتى نوفمبر/تشرين الثاني وكانت اشد هذه الانواع ملوحة الجبن الريكفور وانواع "فيتا" و "الحلوم" القبرصية.

وتوصلت الدراسة الى انه بالنسبة لنوع جبن "غورغونزولا" تفوق نسبة ملوحتها ست مرات النسب المسجلة بالانواع الاخرى الاقل ملوحة وذلك مع وجود خلافات كبيرة في نسب ملوحة انواع الجبن "وينسليدال" و "شيدر".

منافع الاجبان

في الوقت نفسه حذر اخرون من ان النتائج التي توصلت اليها حملة (كاش) استقتها من بحث رسم صورة غير كاملة للحقيقة.

وقال جوديث بريانس، مدير مجلس (متابعة) منتجات الالبان ان الدراسة التي توصلت اليها حملة (كاش) تخلط بين أثر تناول الجبن على الصحة وأثر الملح على الصحة".

وأضاف "ان الجبن يتيح طائفة واسعة من العناصر الغذائية التي من بينها البروتين والفيتامينات والمعادن المهمة مثل الكالسيوم".

وقال ان الملح "جزء اساسي في عملية صناعة الجبن فهو لا يضاف من اجل المذاق بل لاغراض السلامة".

واضاف ان شركات صناعة الاجبان "تبذل قصارى جهدها للحد من مستويات الملح في منتجاتها والعمل على نحو بناء وايجابي مع أجهزة الحكومة لانجاز المهمة خلال عملية تصنيع منتجات تتسم بوفرة العناصر الغذائية والسلامة وتحظى بالقبول لدى المستهلك".

يذكر ان الاسر البريطانية تستهلك نحو 700 ألف طن من الاجبان سنويا كما تحتل الاجبان ثالث اكبر مرتبة من حيث العناصر الغنية بالملح في الانظمة الغذائية البريطانية بعد لحم الخنزير المملح والخبز.

وقالت وزارة الصحة انها تراقب عن كثب مستويات الملح في الاطعمة.

وقالت آنا سوبري وزيرة الصحة العامة البريطانية "قريبا سيكون لدينا برنامج يتصدر تغليف العبوات على نحو يكفل التيسيرعلى المواطنين بغية اجراء مقارنة للمنتجات واختيار العناصر الاكثر توافقا مع الصحة".

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك