الأذن الموسيقية.. حالة مرضية نادرة

آخر تحديث:  الاثنين، 17 ديسمبر/ كانون الأول، 2012، 19:48 GMT

تتردد على أذني غاميستر أصوات العديد من الأغاني الواحدة تلو الأخرى.

تعاني كاث غاميستر البالغة من العمر 84 عاما من حالة مرضية نادرة تُعرف بـ"متلازمة الأذن الموسيقية"، حيث تشعر منذ إصابتها بها عام 2010 كأنها تسمع العديد من الأغاني باستمرار.

وتقول غاميستر، التي تعيش في مدينة ليفربول بالمملكة المتحدة، إن تشعر كأن الأغاني تتردد على مسامعها الواحدة تلو الأخرى.

وتصيب هذه الهلوسة السمعية واحدا من بين حوالي 10 آلاف شخص فوق سن 65 عاما في المملكة المتحدة.

وفي الغالب يشعر المريض بطنين مستمر في الأذن.

أمراض الشيخوخة

وتعتقد غاميستر أن السبب في مرضها هو أدوية اكتئاب وصفها الأطباء لها بعد وفاة أختها.

وقالت: "ذهبت يوما للنوم، وبعد أن استيقظت تردد في أذناي صوت موسيقى، واعتقدت في نفسي أن الصوت يأتي من بيت الجيران، واعتقدت أن جاري يشغل الموسيقى بشكل مستمر."

وأضافت: "خرجت من الباب الخلفي، ثم من الباب الأمامي، وذهبت لأرى هل يوجد صوت موسيقى؟ كنت أفكر في المكان الذي قد تأتي منه الموسيقى."

وقال نيك وارنر، وهو طبيب نفسي متخصص في علاج أمراض الشيخوخة، إنه يتعامل عادة مع "حالتين سنويا" من الحالات المرتبطة بمتلازمة الأذن الموسيقية.

وأضاف: "حينما تصاب بهلوسة لموسيقية، تبدو هذه الموسيقى وكأنها حقيقية. وتشعر كأن هناك مشغل موسيقى تصدر عنه هذه الأصوات أو أن المغني في الغرفة معك أو في الغرفة المجاورة."

وأشار إلى أنه في أغلب الحالات التي تعامل معها كان الناس يسمعون ترانيم كنسية وأغاني أعياد الميلاد.

"استمتع بحياتك"

ومع أنه لا يوجد حاليا علاج لهذا المرض، تحدث وارنر عن عدة طرق لمساعدة الناس على التعايش معه.

وقال: "وجد البعض أن الاستماع لموسيقى أخرى قد يساعد على السيطرة على الهلوسة الموسيقية."

وأضاف: "أعتقد أن الحديث حول هذا الأمر مع آخرين قد يساعد في التغلب عليها، بالإضافة إلى عدم التركيز مع هذه الأصوات."

وتشير غاميستر إلى أنها وجدت طريقة خاصة للتعامل مع مرضها.

وقالت: " توصلت إلى أنني ينبغي أن أكون سعيدة لأن هذا الأمر ليس مرضا خطيرا."

وأضافت: "أقول للأشخاص الذين يعانون مثلي: لا تشعروا بالقلق، واستمتعوا بحياتك بقدر ما تستطيعون."

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك