أحدث تقنيات التلفزيون بمعرض الالكترونيات الاستهلاكية

آخر تحديث:  الخميس، 10 يناير/ كانون الثاني، 2013، 19:44 GMT

تعرض شركة شارب نموذجا أوليا من شاشات 8k

يقدم معرض الالكترونيات الاستهلاكية 2013 شاشات بدرجة نقاء تصل إلى 33 ميغابيكسل واجهزة عرض ضوئي يمكن تكبير صورتها كما تريد، فضلا عن تقنية لعرض صور دون شاشات، مما يعطي لمحة عن طبيعة تقنيات المستقبل.

ودائما ما كانت تقنيات التلفزيون الجديدة في قلب معرض الإليكترونيات، حيث ركز المعرض العام الماضي على واجهات أجهزة التلفزيون الذكية، غير ان الاهتمام اتجه هذا العام الى الشاشات نفسها مع اعلان عدة شركات، منها سوني، ان الوقت قد حان لاستخدام شاشات (4K)، التي تشير الى دقة وضوح فائقة لشاشات افقية تصل دقتها الى نحو 4000 بيكسل.

وتتيح ذلك رؤية تفوق بما يصل إلى أربع مرات درجة الوضوح الحالية المقدرة بـ1080 بيكسل.

كما ينتشر في المعرض كم هائل من شاشات العرض (4k)، بعضها مجهز بتقنية الصمام الثنائي العضوي باعث الضوء (OLED) التي تتيح درجة عالية لسطوع الالوان.

وتقدم شركتا سامسونج وهايسنس الصينية عروضا متميزة بتقديم أجهزة عملاقة تصل الى 110 بوصات.

غير ان الحقيقة التي لا ترغب أي من الشركات في الحديث عنها هي أن تركيز اكبر كم من البيكسل بمساحة صغيرة يعني بقاء اسعار الأجهزة المرتفعة كما هي.

ما بعد تقنية (4k)

لكن ما هو الجيل المقبل من الشاشات؟

تعرض شركة شارب شاشة (8k) حجمها 85 تقدم تفاصيل أكثر من صورة بدرجة نقاء 33 ميغابيكسل.

لا يمكن التمييز بين فروقات دقة وضوح الصورة بالنظرة البعيدة، لكن عند الاقتراب تلاحظ العين الاختلاف بصورة واضحة. ويشعر المشاهد بعمق للصورة دون الحاجة لتقنية ثلاثية الابعاد.

وقال براد ليونس المتحدث باسم شركة شارب "ان كانت تقنية 4k هي الانجاز القادم، فانه يمكن تقسيم الشاشة 8k إلى اربعة اقسام ومشاهدة عدة مباريات كرة القدم بالتزامن وبصورة بكامل الوضوح."

وأشار إلى أن الجراحين سيستفيدون من استخدام اجهزة تلفزيونية تعرض ادق التفاصيل الخفية التي لا تقدر عليها التكنولوجيا الحالية.

تلفزيون شفاف

يقدم جناحا شركتي (سامسونج) و (ال جي) مؤشرا أخرا لمستقبل التكنولوجيا، وهي اول شاشات بتقنية الصمام الثنائي العضوي باعث الضوء (OLED) ذات الانحناء.

وتشير الشركتان الى ان الابتكار يحسن زوايا الرؤية.

يمكن وضع جهاز العرض الذي تقدم شركة (إل جي) على بعد ذراع من الشاشة.

ومن اكثر المنتجات جذبا شاشة شفافة تقدمها شركة سامسونج بحجم 22 بوصة، وهي عبارة عن صندوق زجاجي كبير يتيح لتجار التجزئة عرض اعلانات فيديو في نوافذ العرض الأمامية.

وفي الوقت عينه قدمت شركة هايسنس الصينية شاشات تلفزيونية ثلاثية الابعاد تقول انها ستطرح في الاسواق العام الجاري.

الجديد في العرض الضوئي

تقدم شركة (ال جي) منتجا جديدا ربما لا يركز على مستقبل تطور تقنيات شاشات التلفزيون على الاطلاق، اذ اعلنت الشركة عن (هيكتو) وهو عبارة عن عارض ضوئي يعمل بالليزر يمكنه تكوين صورة بحجم 100 بوصة عند وضعه على مسافة تبعد 22 بوصة من مساحة فارغة.

ومن بين المزايا التي يتمتع بها هذا العارض هو ان عشاق ألعاب الفيديو بإمكانهم الاقتراب من الصورة دون سقوط أي ظل على سطحها.

وقال مالك ديفيس-بي، المسؤول عن عرض المنتج في معرض الالكترونيات الاستهلاكية: "نستخدم الليزر لزيادة سطوح الصورة حتى يمكن مشاهدتها في بيئة ضوئية."

وتقدم شركة (فيفيتك) التايوانية عارضا ضوئيا ارخص ثمنا يمكن وضعه على مسافة 15.4 بوصة من الجدار. ويمكن للعارض تكبير الصورة إلى الحجم الذي يناسب اختيار المستخدم.

عرض بلا شاشة

تستخدم شركة ديسبلير تقنية جديدة

وحاولت شركة (ديسبلير) الروسية عرض نظام يستخدم جهاز ترطيب لتكوين ستارة هوائية من جسيمات مائية صغيرة تناسب عرض الصورة علي سطحها.

ويتمتع النظام بخواص تفاعلية تعمل من خلال كاميرات مثبتة وبرامج تحلل حركات اليد على نحو يجعلك قادرا على تغيير الصورة.

لكن جودة الصورة في هذه المرحلة ليست جيدة لمشاهدة فيلم او برنامج تلفزيوني ، وتقول الشركة انها ستعمد الى تحسين جودة النظام.

والسؤال هل سيعرض معرض الالكترونيات الاستهلاكية شاشات عرض بتقنية (4K) تعمل بنظام ترطيب الهواء بحلول 2023؟

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك