شبكة فيسبوك تقول إنها تعرضت لهجمات من قراصنة

قالت شركة فيسبوك الجمعة إنها تعرضت لسلسة من الهجمات من قبل مجموعة مجهولة من القراصنة ولكنها لم تجد دليلا على تعرض بيانات المستخدمين لخطر.

وقالت الشركة في مدونتها "اكتشف امن فيسبوك في الشهر الماضي انه تم استهداف انظمتنا في هجوم متطور".

وأضافت "وقع الهجوم عندما زار عدد من الموظفين موقعا على الانترنت لتطوير التليفونات المحمولة تعرض للخطر."

واضافت شبكة التواصل الاجتماعي التي تقول إن لديها اكثر من مليار مستخدم فعلي في شتى انحاء العالم أن"فيسبوك لم تتعرض وحدها لهذا الهجوم. من الواضح أن آخرين تعرضوا للهجوم والتسلل في الاونة الاخيرة ايضا."

ويأتي اعلان فيسبوك بعد هجمات وقعت في الاونة الاخيرة على شبكات كمبيوتر خاصة بمواقع بارزة اخرى على الانترنت.

وقالت شبكة تويتر للتواصل الاجتماعي في الشهر الماضي إنها تعرضت لهجوم من قراصنة وإن من المحتمل ان ما يقرب من 250 الف حساب لمستخدمين تعرض لخطر مع تمكن المهاجمين من الدخول الى معلومات من بينها اسماء المستخدمين وعناوين بريدهم الالكتروني.

وذكرت مؤسسات نيويورك تايمز وواشنطن بوست وول ستريت جورنال ان مواقعها على الانترنت تم اختراقها ايضا. وعزت هذه المؤسسات تلك الهجمات الى قراصنة صينيين استهدفوا تغطيتها للصين.