دراسة: التعرف على هوية الذئاب من خلال العواء

ذئب
Image caption استطاع فريق عمل بريطاني تطوير برنامج كمبيوتر لتحليل الإشارات الصوتية للذئاب الرمادية

أظهرت دراسة جديدة أن بالإمكان التعرف على ذئاب برية بعينها بدقة تصل إلى 100 في المئة من خلال العواء.

واستطاع فريق عمل من جامعة نوتنغهام ترينت ببريطانيا تطوير برنامج كمبيوتر لتحليل الإشارات الصوتية للذئاب الرمادية.

وتجول الذئاب في المراعي الشاسعة، ما يجعل من الصعب على نشطاء الحفاظ على البيئة تتبعها رأي العين.

غير أن تكنولوجيا يستخدمها فريق من العلماء قد تتيح سبيلا للخبراء لرصد ذئاب بعينها من خلال الصوت فقط.

وقالت هولي روت غوتيريدج، المشرفة على الدراسة "عواء الذئاب كثير جدا في البرية. وبإمكاننا الآن بكل تأكيد تحديد أي ذئب يعوي."

ذئاب مغردة

تستخدم الذئاب نداءات مميزة من أجل حماية الأراضي من أي خصوم واستدعاء أقرانها الآخرين.

وقالت روت غوتيريدج "إنهم يستمتعون بذلك كنشاط جماعي، فعندما تستمع إلى جوقة عواء تجدهم جميعا يشاركون فيه."

ويعتبر برنامج الكمبيوتر الذي يستخدمه الفريق فريدا من نوعه لأنه يحلل علو الصوت وطبقته، في الوقت الذي استطاع فيه العلماء في السابق دراسة طبقة صوت الحيوانات فقط.

وأضافت "تخيل (طبقة الصوت) بمثابة نغمات صوتية يغنيها الذئب، إن ما نضيفه (في هذه الدراسة) هو علو الصوت، أو بمعنى آخر طبقة الغناء في الأوقات المختلفة."

وقالت "الأمر أشبه بلغة، عندما تشدد نبرة صوتك في أماكن مختلفة، يكون لك صوت مختلف."

ووضع العلماء هذه الأداة الجديدة للإختبار من خلال دراسة عشرات التسجيلات الأرشيفية لعواء ذئب رمادي يقطن حديقة غونكين في كندا وجمعتها المكتبة البريطانية في لندن.

وكانت نسبة نجاح العلماء 100 في المئة في تحديد ذئاب بعينها من خلال عواءها التي تنفرد به.

وبلغت نسبة النجاح 97 في المئة من حيث تحديد الذئاب التي تعوي جميعها فيما يطلق عليه "جوقة العواء".

وقالت روت- غوتيريدج إن التكنولوجيا في مراحل تطويرها الأخيرة، لكنها تأمل في إمكانية استخدام نشطاء الحفاظ على البيئة هذه التكنولوجيا في البرية في المستقبل القريب.

وأضافت "يمثل ذلك بالمعنى العلمي متعة حقيقية، لأن ذلك يعني أنه إذا سمعنا عواء ذئبا معينا في الليل، فسيكون بإمكاننا تحديد ما إذا كان هذا الذئب نفسه ما نقصده أم لا."

تحديات وصعوبات

Image caption تستخدم الذئاب نداءات مميزة من أجل حماية الأراضي من أي خصوم واستدعاء أقرانها الآخرين

وأجريت تجربة باستخدام تكنولوجيا مماثلة على عواء ذئب أسير، لكن هذه الدراسة كانت الاولى من حيث تحديد نتائج بدقة كهذه من خلال تسجيلات من البرية.

يذكر أنه في السابق حقق العلماء نتائج بلغت دقتها 76 في المئة باستخدام عينات صوتية لتحديد الذئاب البرية.

وقالت روت- غوتيريدج "كان أكبر تحديين هو الحصول على تسجيلات (نقية) كما أن الذئب لا يرغب أحيانا في العواء".

واستطاع الخبراء استخدام عينات صوتية بنجاح لرصد الحيوانات البرية الاخرى مثل الخفافيش والثديات البحرية.

وكشف العلماء في الأسبوع الماضي في بورتو ريكو عن تكنولوجيا صوتية بإمكانها التعرف على حيوانات الغابات المطيرة من خلال ما تصدره من أصوات.

وتعتقد روت غوتيريدج أن (الشفرة التسجيل) الصوتية الجديدة لفريقها يمكن استخدامها في الدراسات الصوتية لحيوانات "ذئاب (أخرى) وكلاب. وأي حيوان يعوي في حقيقة الأمر."

المزيد حول هذه القصة