إطلاق روبوت "كيربو" الياباني الناطق إلى الفضاء

Image caption يبلغ طول "كيربو" 34 سنتيمترا، ويزن كيلوغراما واحدا فقط

أطلقت اليابان أول روبوت ناطق في رحلة إلى الفضاء ليرافق رائد الفضاء الياباني كويتشي واكاتا الذي سيبدأ مهمته في تشرين الثاني/نوفمبر المقبل.

وسيعمل الروبوت "كيربو" على رصد الحالة الصحية لواكاتا وسيساهم في إجراء تجارب على تفاعل الإنسان مع الروبوتات.

ويبلغ طول "كيربو" 34 سنتيمترا، ويزن كيلوغراما واحدا فقط .

تم إطلاق "كيربو" من جزيرة تانيغاشيما في صاروخ يحمل إمدادات لرواد الفضاء من ماء للشرب وطعام ومعدات للعمل لإيصالها إلى محطة الفضاء الدولية.

ومن المقرر أن يصل إلى محطة الفضاء الدولية يوم 9 آب / اغسطس.

تقنيات متطورة

وصمم الروبوت بتقنيات متطورة للتخاطب باللغة اليابانية وتخزين كافة المحادثات التي يجريها مع واكاتا الذي سيتولى منصب رئاسة المحطة الفضائية العام الحالي.

وقال مصمم الروبوت تاكاهاشي إن "كيربو سيتذكر وجه واكاتا حين يلتقيان معاً في الفضاء"، مضيفاً "أتمنى أن يعمل هذا الروبوت كوسيط بين الاشخاص والماكينات أو بين الاشخاص والانترنت وأحيانا بين الاشخاص أنفسهم".

وأضاف "من أكبر التحديات التي واجهتها هي جعل الروبوت يعمل في ظروف انعدام الجاذبية".

وأجريت العديد من التجارب خلال الشهور التسعة الماضية للتأكد من دقة "كيربو". وسيبقى توأم روبوت "كيربو" الذي يدعى (ميراتا) على الأرض، لكي يستخدمه العلماء للمقارنة في حال تعرض الروبوت في الفضاء لأي خلل.

المزيد حول هذه القصة