عطل تقني يتيح للإيرانيين الدخول لمواقع التواصل الاجتماعي

مستخدمو انترنت
Image caption حظرت السلطات الإيرانية مواقع التواصل الاجتماعي منذ عام 2009

تسبب عطل تقني في إيران في رفع الحظر المفروض على مواقع التواصل الاجتماعي لبرهة من الوقت مما مكن العديد من الدخول على موقعي فيسبوك وتويتر.

وقال عدد من الإيرانيين مساء الاثنين إنهم تمكنوا من الدخول إلى حساباتهم دون تطبيقات وبرامج للالتفاف حول الحظر الذي تفرضه الحكومة الايرانية.

وذكرت وكالة رويترز للأنباء أن المسؤولين الإيرانيين نفوا رفع الحظر قائلين إن "عطلا فنيا" سمح لمستخدمين إيرانيين بالدخول مباشرة إلى موقعي فيسبوك وتويتر لأول مرة منذ أربع سنوات.

وقال مراسلون أجانب يعملون في إيران إنهم تمكنوا من الدخول مباشرة إلى موقعي فيسبوك وتويتر.

وكتب توماس ادبرينك، مدير مكتب نيويورك تايمز في طهران، عدة تغريدات على تويتر دون الحاجة إلى اللجوء لتطبيقات للالتفاف على حظر الحكومة.

وللوهلة الأولى، ظن البعض أن السطات رفعت الحظر في إشارة لبدء مرحلة جديدة لسياسة الحكومة الجديدة بعد انتخاب الرئيس حسن روحاني.

وذكرت تقارير أنه خلال الأسابيع الماضية، أنشأ عدد من المسؤولين والوزراء الإيرانيين حسابات لهم على مواقع التواصل الاجتماعي.

وفي مطلع الشهر الجاري، أثارت رسالة على موقع تويتر حالة من الارتباك بعد أن تردد أن صاحبها الرئيس الإيراني عبر حسابه الشخصي وكانت فحواها تهنئة للمجتمع اليهودي في إيران.

ونفت السلطات أن يكون للرئيس روحاني أي حساب على تويتر.

المزيد حول هذه القصة