منع المسؤولين الصينيين من التدخين في الأماكن العامة

Image caption تستهلك الصين 2,52 ترليون سيجارة سنويا

حظر تعميم صادر عن اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني ومجلس الوزراء على المسؤولين الحزبيين والحكوميين التدخين في الاماكن العامة ليكونوا عبرة لباقي المواطنين في اكثر بلد تدخينا في العالم.

وقالت وكالة انباء شينخوا الصينية الرسمية للانباء إن موظفي الدولة لن يسمح لهم بالتدخين في المدارس والمستشفيات والمنشآت الرياضية والمواصلات العامة علاوة على اي مكان عام يحظر فيه التدخين، وسيحظر عليهم كذلك التدخين اثناء اداءهم واجباتهم الرسمية.

وجاء في التعميم ان "ظاهرة التدخين في الاماكن العامة ما زالت مستشرية، خصوصا فيما يتعلق بعدد صغير من الكوادر القيادية اللذين لا يؤذون الصحة العامة والبيئة فحسب بل كذلك سمعة الحزب الشيوعي والحكومة."

ويحظر التعميم ايضا على الموظفين الحكوميين استخدام الاموال العامة لشراء السجائر، ويمنع بيع التبغ ومنتجاته في المكاتب الحكومية وتلك التابعة للحزب الشيوعي.

وجاء في التعميم انه ينبغي "انتقاد المخالفين واعادة تثقيفهم حول تأثيراتهم الشريرة."

وكانت الحكومة الصينية قد حظرت في عام 2011 التدخين في المطاعم والفنادق ولكن هذا القرار لم يطبق بدقة.

ويقول خبراء إن العوائد الضخمة التي يجبيها احتكار التبغ التابع للدولة تقوض جهود مكافحة التدخين في الصين.

يذكر ان في الصين 300 مليون مدخنا استهلكوا في العام الماضي ما لا يقل عن 2,52 ترليون سيجارة.

ويعتبر التدخين الخطر الاكبر على الصحة العامة في الصين التي يموت فيها 1,4 مليون شخص سنويا جراء الامراض التي لها علاقة بهذه العادة.

المزيد حول هذه القصة