ارتفاع أسهم لينوفو بعد تقارير عن شراء جزء من أي بي إم

مصدر الصورة Lenovo
Image caption لينوفو قد تكرر نجاحها مع قطاع جديد في أي بي إم

ارتفعت أسهم شركة لينوفو لأجهزة الحاسوب بعد الأخبار التى كشفت دخول الشركة في مفاوضات لشراء قطاع تصنيع خوادم الحواسيب في شركة أي بي إم المتعثرة.

وتعتبر شركة لينوفو أكبر شركة صينية في مجال صناعة الحواسيب وارتفعت أسعار أسهمها في بورصة هونغ كونغ بما يعادل 3.5 في المائة.

وكان شركات صناعة الحواسيب الشخصية قد بدأت تفقد قطاعا من أسواقها خلال السنوات الماضية لكن تطمح شركة لينوفو من وراء الصفقة إلى فتح أسواق جديدة أمام منتجاتها.

وكانت لينوفو قد أعلنت أنها تتفاوض للاستحواذ على شركة ما لكنها لم تحددها.

وكانت لينوفو قد اشترت قطاع تصنيع الحواسيب في أي بي إم عام 2005 فتحول القطاع من الخسارة إلى تحقيق أرباح كبيرة حولته إلى أكبر منتج للحواسيب في العالم.

ويتوقع بعض المستثمرين ورجال الأعمال أن شركة لينوفو قادرة على تكرار النجاح الذي حققته مع وحدة إنتاج الجواسيب في أي بي إم مع قطاع تصنيع الخوادم وهو ما ساهم في ارتفاع أسهم الشركة.

وكانت وسائل الإعلام قد كشفت العام الماضي عن تقدم المفاوضات بين الشركتين لكن تقارير لاحقة أكدت تعثر المفاوضات بسبب اختلاف الطرفين على قيمة قطاع تصنيع الخوادم في أي بي إم.

المزيد حول هذه القصة