العلاج المبكر لفيروس نقص المناعة المكتسبة يشفي ثاني طفل مصاب به في أمريكا

مصدر الصورة .
Image caption يقدر الباحثون أن عدد المصابين بفيروس نقص المناعة المكتسبة بحوالي 34 مليون شخص في العالم

أعلن باحثون أمريكيون عن شفاء ثاني طفل مصاب بفيروس نقص المناعة المكتسبة الذي يفضي إلى الإصابة بالإيدز، وذلك جراء خضوعه للعلاج المبكر.

وأضافوا أنه تم حقن الطفل بدواء Antiretrovial قبل 4 ساعات من ولادته في كاليفورنيا، وقد أكدت التحاليل المخبرية الأخيرة للطفل البالغ من العمر تسعة شهور بأنه خال تماماً من هذا الفيروس.

ويعد هذا الطفل هو الثاني الذي يشفى جراء تلقيه العلاج المبكر للفيروس، إذ أنه شفي طفل يبلغ من العمر 3 أعوام من ولاية المسيسيبي مسبقاً .

وقالت ديبرا بيرسواد الدكتورة المختصة بطب الأطفال في جامعة جونز هوبكنز ديبورا بيرسود في مؤتمر طبي في بوسطن ديبرا بيرسواد إنه " يجب التعلم من هذه الحالات، ودعوة لإتباعها في المستقبل".

وأضافت بيرسود "لم نجد آثاراً للفيروس في دم الطفل أو أنسجته".

وأوضحت الدكتورة أن الطفل البالغ من العمر 9 شهور ما زال يتلقى 3 انواع من الأدوية لمعالجة الفيروس، بينما الطفل الثاني توقف نهائياً عن تناول الأدوية.

ووالدتا كلا الطفلين مصابتان بالإيدز مما أضعف الجهاز المناعي للطفلين.

ويقدر الباحثون عدد المصابين بفيروس نقص المناعة المكتسبة بحوالي 34 مليون شخص في العالم.

المزيد حول هذه القصة